العدد 3112
السبت ٢٢ أبريل ٢٠١٧
صور مختصرة
“لدوه قبل البلعة”

في الظروف الصحية الاستثنائية تأتي أهمية الدواء قبل الغذاء خصوصا بالنسبة للكثير ممن لديهم أمراض مزمنة ولبعض الحالات المرضية الأخرى.

بين فترة وأخرى يتفاجأ المريض وبعد انتظار طويل من عدم توفير أو تأخير صرف بعض الأدوية الضرورية للذين يعالجون في مشافي الدولة المدنية والعسكرية مما ينتج مشاكل صحية للمرضى المحتاجين لتلك الأدوية وكان بالإمكان تجنبها منذ البداية.

المواطنون استبشروا خيرا مما أكدت عليه الوكيل المساعد للرعاية الأولية والصحة العامة الدكتورة مريم الهاجري حديثا حيث قالت “إن تأخر بعض الأدوية أو عدم توافرها في المراكز الصحية يرجع إلى تأخر الشركات المصنعة للأدوية وأن هناك بدائل لهذه الأدوية تكون متوافرة بصيدليات المراكز ومخازن وزارة الصحة”. 

ما يهم المواطن المريض هو وجود جميع أدويته الشهرية المجدولة التي وصفها له طبيبه وذلك عندما يذهب للصيدليات الحكومية و”لدوه قبل البلعة” بالنسبة له.

نأمل توفير الأدوية الضرورية على مدى أيام العام وإيجاد حل جذري لهذه الإشكالية المتكررة، حيث أصبح الكثير من المرضى أبناء البحرين يعانون منها. وعساكم عالقوة. 

التعليقات
captcha

2016 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية