العدد 3197
الأحد 16 يوليو 2017
اقتلعوهم من جذورهم
الأحد 16 يوليو 2017

انتشر مؤخرًا مقطع فيديو - متداول - لأحد الخطباء بمدينة حمد وهو يكفر الحكام، ويتهمهم بالتخوين، وبالعمالة لأميركا، وما إلى ذلك من تسفيه، متمًّا بذاءاته في المقطع (والذي لم يتجاوز الخمسين ثانية) بآية قرآنية، يتصور بأنها الإثبات الشرعي على تجاوزهم لحد الله.

ويرى هذا الخطيب ومن هم على شاكلته من الثعابين، بأن المنبر هو الوسيلة المثلى للتأليب السياسي، واستقطاب الشباب، وتوسيع رقعة التنظيمات السياسية ذات الفكر الأيديولوجي المناطح للدولة، والمعاند لها.

وفي الوقت الذي تقود به الدولة حربًا ضروسًا ضد عملاء إيران في الداخل، وتهديدات الإقليم بالخارج، تستمر جماعات الإسلام السياسي المتربّصة بالوطن، بمشاريعها الفئوية التاريخية، والقائمة على نسج خطوط التآمر، المعلن منها، والمخفي.

متغيرات المرحلة المتسارعة، تقول بأن مكونات هذه الكانتونات المنفصلة عن المجتمع وعن الواقع، باتت غير قادرة على تحمل المزيد من التضييق والخنق لمشاريعها التمددية، والتي لا تقل خطورة عن المشروع الإيراني نفسه.

كل الإثباتات والتسجيلات والاعترافات اليومية، التي بثتها دول المقاطعة عن الدور التكميلي الذي تقوده جماعات الإسلام السياسي في المنطقة، وتنسيقها مع حكومة الدوحة، وبأهداف لا تخرج عن زعزعة الأمن الإقليمي، وإسقاط الأنظمة، وإحداث التغيير التاريخي والمعروف لها، تضع دول المنطقة ومجتمعاتها أمام مفترق طريق، لا رجعة فيه.

الدولة مدعوّه اليوم، لأخذ قرارات سيادية حاسمة تسبغ على المجتمع المزيد من الأمن والاستقرار والطمأنينة، وهو واقع يبدأ باقتلاع من ينخر في أساساتها الداخلية، وينثر سمومه الأيديولوجية هنا وهناك، وللحديث بقية.

التعليقات
captcha
التعليقات
المنبر الكاذب
منذ 3 أشهر
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

نحن الان نعيش بين ثعابين حاقده على الوطن العربي والكل يعرف من هم و ماذا يريدون منا,
إيران العدو الحقيقي للوطن العربي الاسلامي ,
اكثر من ينجرف إليهم هم الشباب
ويتخذون المنابر سلاح من اجل تضليل الشباب
عن الحق والطريق الصحيحه والوصول الى خطتهم الخبيثه لتفكيك الوطن العربي الاسلامي

فعلينا مكافحة اعداء البحرين والوطن العربي

اشكر جريدة البلاد و الاستاذ آبراهيم النهام على جهودهم المتواصل و نشر
الحقيقه.

هيثم يحيى.

2017 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية