العدد 3315
السبت 11 نوفمبر 2017
لا يعجبهم العجب
الجمعة 10 نوفمبر 2017

فئة من البشر تضع اللون الأسود باستمرار أمامها، ترى من خلاله كل شيء لتتشح تلك الرؤية بذلك اللون، لذلك تحكم على كل ما تراه بالسلبية ولا ترى الأمور الإيجابية فيه، وهناك من يضع الأحكام بناء على موقف اتخذه في السابق ولا يريد الحيود عنه، فهذا الموقف يحكم كل الأحداث أمامه ويطلق عليها أحكاما نابعة من رؤيته السابقة دون محاولة التحليل والبحث عن البياض في تلك الأحداث.

هذا ما رأيناه وسمعناه من أحكام ومواقف على القرارات الأخيرة التي أصدرتها المملكة العربية السعودية لمحاربة الفساد، كثر استبشروا بتلك القرارات وتمنوا أن يمر عليهم جانب منها ليحاصر أنواع الفساد التي تحيط بأوطانهم، إلا أن بعض المعلقين أبوا إلا أن يضعوا مواقف مخالفة وهم يعطون الرأي في تلك الحالة الثورية.

انقسموا إلى فئتين، فئة مناصرة تعطي رأيا إيجابيا، وفئة سوداء المعيشة وتحمل موقفا معاديا للمملكة تعطي أحكاما سوداء وسلبية وتلصق فكر المؤامرة الداخلية بتلك القرارات وتحور الهدف منها إلى أمور أخرى بعيدة عن الحقيقة، فقط لأنها لا تريد أن تعطي للمملكة شيئا إيجابيا في نوع ربما من الحسد والغيرة أو أنها لا تريد الإقرار بخطأ في الموقف كانت عليه في السابق مع أننا نعرف جميعا أن الإقرار بالخطأ موقف إيجابي بحد ذاته ويرفع من صاحبه أمام الآخرين.

هذه الفئة الثانية هي التي نقول عنها “لا يعجبها العجب”، فمهما فعلت المملكة ومهما اتخذت من قرارات مهمة وحيوية، إلا أنهم يرفضون أن يروا ما فيها من بياض، لذلك نراها فئة غير منطقية ونرى أن أحكامها ليست بناءة ولا مفيدة... والله أعلم.

التعليقات
captcha

2017 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية