العدد 3319
الأربعاء 15 نوفمبر 2017
قرار الوزير المسلوق
الأربعاء 15 نوفمبر 2017

أحرزت البحرين المركز الـ 6 عربيًا، بمؤشر “بازل”، لمكافحة غسيل الأموال ومخاطر تمويل الإرهاب بالعام 2017.

يعني ذلك متانة النظام التشريعي، بقطاعات اقتصادية، مثل: البنوك، والصرافة، وشركات التأمين، والسيارات وغيرها.

وأشاطر المحامين دهشتهم، من قرار وضع ضوابط تدقيق ورقابة على مزاولي المهنة، لحظر تبييض الأموال وتمويل الإرهاب.

أتفق مع وزارة العدل بأهمية القرار، ولكن أختلف معها باستعجال إصداره. سترهَق الوزارة من تبرير مثالب القرار، أبرزها إفشاء معلومات خاصة بالموكلين، أو ما يترتب عليه من التزامات مادية، مثل: وجوب توظيف مكتب المحاماة شخصًا، يختص بتنفيذ القرار، بعد أخذ موافقة كتابية مسبقة من الوزارة.

لقد وعد الوزير جمعية المحامين، بلقائهم الأول، فتح بابه للتشاور، وجاء القرار المسلوق، أجمل هدية، و“كوبي بيست”، من دول أخرى.

كان الأجدى تهيئة الأرضية، بأن القرار يواكب توجهًا عالميًّا، لتوسع قطاعات شبهة عمليات تبييض الأموال، بالعقارات، والأوقاف، والمحاماة والمحاسبين.

لقد كرّت سبحة توقيع قرارات مماثلة بقطاعات أخرى. ونصيحتي للوزراء: تريثوا، ولا تقعوا بالخطأ نفسه.

تيار

“تحبها كثيرًا.. تحبك قليلاً، تكرهها قليلاً.. تكرهك كثيرًا”.

أنيس منصور

التعليقات
captcha

2017 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية