العدد 3325
الثلاثاء 21 نوفمبر 2017
بروح رياضية حسن علي
ادعموا منتخب الفوتسال!
الإثنين 20 نوفمبر 2017

حقق منتخب كرة القدم داخل الصالات (الفوتسال) إنجازا تاريخيا رائعا بتأهله إلى نهائيات كأس آسيا التي ستقام بشهر فبراير 2018 في الصين تايبيه في رابع مشاركة له في التصفيات الآسيوية؛ ليكسب الرهان متخطيا جميع التحديات والظروف الصعبة المحيطة بكرة القدم خصوصا والرياضة عموما في المملكة.

التأهل يستحق أن نصفه بـ “الإنجاز”؛ لأنه تحقق لأول مرة وبدعم متواضع ووسط ظروف خانقة وبإمكانات محدودة، والأجمل أنه تحقق بقيادة وطنية بإشراف المدرب عادل المرزوقي وبجهاز إداري وطني يتمثل في مدير المنتخب اللاعب السابق رائد بابا إضافة إلى باقي أفراد الطاقم الفني والإداري والجهود المخلصة للاعبين ولا ننسى هنا الدور البارز للجنة الصالات والشواطئ برئاسة عارف المناعي.

التأهل للنهائيات الآسيوية يتطلب مكافأة اللاعبين وتقديرهم في أسرع وقت ممكن بعدما مثلوا الوطن خير تمثيل وكانوا خير سفراء للمملكة رغم عدم خوضهم معسكرا إعداديا وعدم توفر مباريات دولية قوية وصالة خاصة بهم للتدريبات والعديد من الصعوبات الأخرى التي واجهتهم؛ ليقهروا جميع تلك التحديات ويعكسوا المعدن الأصيل للاعب البحريني وحرصه على تمثيل وطنه بكل تفان وإخلاص.

تحقيق ذلك الإنجاز بالإرادة والروح والتصميم لا يعني الإهمال والاتكال على عزيمة اللاعبين فقط، فاتحاد الكرة مطالب بتذليل كل المعوقات التي تعترض طريق المنتخب قبل المشاركة في النهائيات الآسيوية مثل معالجة مشكلة تفرغ اللاعبين وتوفير صالة خاصة للتدريبات وإقامة معسكر تدريبي خارجي، خصوصا أن المشاركة في البطولة تتطلب إعدادا أفضل من التصفيات؛ نظرا لقوة البطولة التي يتطلع من خلالها المنتخب لخطف إحدى التذاكر الخمس المؤهلة إلى مونديال “الفوتسال” لتحقيق إنجاز تاريخي جديد لكرة القدم داخل الصالات.

وعلى الاتحاد أن يسعى لتقديم مختلف أشكال الدعم لهذا المنتخب الذي يضم مزيجا من لاعبي الخبرة والشباب؛ لأنه أمل كرة الصالات في المملكة، وألا يقتصر الدعم على فترة التجمعات التي تسبق البطولات وإنما الاستمرار طوال العام، وتكثيف المشاركات الخارجية والمعسكرات بحسب الإمكانات المتاحة، والعمل على صقل المدربين والحكام والإداريين في لعبتي الصالات والشواطئ اللتين باتتا محل اهتمام كبير من قبل الاتحاد الآسيوي والدولي ليس على مستوى الرجال فقط وإنما حتى على مستوى السيدات، وكلنا أمل بأن تتكلل تلك الجهود بتحقيق المزيد من النجاحات والإنجازت للعبتين خصوصا كرة الصالات؛ باعتبارها أحد الروافد المهمة لاكتشاف وتخريج المواهب لكرة القدم.

التعليقات
captcha

2018 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية