العدد 3337
الأحد 03 ديسمبر 2017
360 درجة أيمن همام
قوا أبناءكم “البارانويا”
الأحد 03 ديسمبر 2017

“مملكة البحرين عربية إسلامية مستقلة ذات سيادة تامة، شعبها جزء من الأمة العربية، وإقليمها جزء من الوطن العربي الكبير”.. هكذا تنص المادة الأولى (أ) من الباب الأول للدستور، وعلى هذا المبدأ الأساس تتمحور مادة المواطنة في مناهج التعليم بالمملكة.

“المدرسة المعززة للمواطنة وحقوق الإنسان”، تعد، بشهادة منظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة “اليونسكو”، تجربة رائدة على مستوى العالم.

التقييم المبدئي لهذا المشروع أظهر نتائج إيجابية على مستوى سلوكيات الطلبة داخل المدرسة وكذلك على صعيد إبداع الطلاب في تنفيذ الأنشطة المدرسية والمشاريع المعززة للمواطنة وحقوق الإنسان.

القائمون على المشروع يؤكدون أنه يعمل على التحول بتربية المواطنة وحقوق الإنسان من مجرد مادة دراسية يقدمها معلم المواد الاجتماعية داخل قاعة الدراسة، إلى رسالة شاملة ونهج تعايش يومي بين جميع أعضاء المجتمع المدرسي. لكن ماذا عن المجتمع ككل؟

قد يختلف التربويون في تقدير نسبة إسهام كل من المدرسة والبيت في تشكيل شخصية الطالب، لكن لا يختلف اثنان على أنهما مكملان أحدهما للآخر، فإذا كانت الرسالة التي يتلقاها الطالب من المدرسة متناقضة مع ما يتعلمه من أبويه وأقاربه ويكتسبه من محيطه الاجتماعي، تصبح أفكاره مشوشة وثقته بنفسه والآخرين مهتزة وقد يعاني في المستقبل من “البارانويا”.

من أجل أن ينجح هذا المشروع الطموح في تحقيق أهدافه على المدى البعيد لابد من إشراك أولياء الأمور فيه؛ فهم من يشكلون الحلقة الأهم في تكوين شخصية الطالب. وحتى لا تصبح كل المفاهيم التي يتعلمها الطلاب عبر هذا المشروع حبرا على ورق يجب توسيع دائرة الأنشطة والفعاليات المدرسية لتشمل ليس فقط الأسرة، بل جميع مكونات المجتمع وعلى رأسها الإعلام.

أركان نجاح المشروع لن تكتمل إلا باسترعاء حرص الآباء على تربية أبنائهم تربية سليمة وحمايتهم من الأمراض الجسدية والنفسية كافة وتجنيبهم التعرض لأي شرخ نفسي أو اجتماعي في المستقبل. فتنشئة أجيال صالحة عقد يحتاج إلى توقيع المدرسة والبيت عليه حتى يصبح نافذا.

الحكمة تقول: العلم في الصغر كالنقش على الحجر، والمنطق يقول: إن لم يحافظ طرفا العقد معا على سلامة النقش واتساقه سيصبح الحجر مشوها. ولكي يطمئن الآباء على صحة أبنائهم النفسية عليهم أن يجعلوا الأبناء مطمئنين لصحة ما يتعلمونه في المدرسة.

التعليقات
captcha

2018 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية