العدد 3401
الإثنين 05 فبراير 2018
تحت راية واحدة
الإثنين 05 فبراير 2018

كان لي شرف الخدمة العسكرية بقوة دفاع البحرين، لفترة تجاوزت 11 عامًا، وشاهدت ما شاهدت عبر هذه السنوات الطويلة، همة وشجاعة وبأس رجالات القوات المسلحة، تضحية، وإخلاصًا، ووفاء.

ورأيت أيضًا، العزيمة المستمرة، والإصرار، ورباطة الجأش، والتسابق المحموم، لتصدر الصفوف الأولى، بساحات التدريب، والنضال، وإطلاق الرصاص، والعين، والقلب، تصب حبًا للبحرين وأهلها، بساعات تدريب، وكفاح، حارة، ومجهدة، يعجز بها المرء (العادي) على أن يقف مصطلبًا على قدمية، لدقائق معدودة.

العمل في الجيش، ليس كغيره أبدًا، ومن يراه من الداخل، ليس كمن يقرأ تفاصيله بخلاف ذلك، فالتضحية قائمة، ومستمرة، على مدار الساعة، ومن يغادر مسكنه صبحية، قد لا يعود إليه مرة أخرى.

كما أن التأهب الحربي، والتعبوي، سمة ملازمة لرجالات سخروا جل حياتهم، بكل تفاصيل يومياتها، لخدمة المليك، والوطن، والشعب، تحت راية واحدة، وقائد واحد، ورؤية واحد.

في اليوبيل الذهبي لقوة دفاع البحرين المجيدة، نخاطب رجالاتها الأبطال من القلب وإلى القلب، أفرادًا وضباطًا وقادة. ونخاطب أيضًا من يقفون بالجبهات، وساحات الشرف، والعزة، والكرامة، بأن أبناء شعبكم، يعون جيدًا ما تقدمونه لهم، ولوطنكم، ولمليككم.

ويعون أيضًا، مصابرتكم، وتضحياتكم، لأجل وطن، آمن، مستقر، قوامه العدل، والسلام، والازدهار، فشكرًا لكم جميعًا، وشكرًا للقائد العام لقوة دفاع البحرين المشير الركن الشيخ خليفة بن أحمد آل خليفة، والذي كان - ولا يزال - الأب الحاضن لجميع أفراد، وضباط هذه المؤسسة الزاهرة، ودمتم بخير.

التعليقات
captcha

2019 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية