العدد 3438
الأربعاء 14 مارس 2018
رؤيا مغايرة فاتن حمزة
فئران تغزو بعض المناطق السكنية !
الأربعاء 14 مارس 2018

وصلتني مؤخراً شكاوي من أهالي بعض المناطق، ومنها مدينة عيسى مجمع 807، يشكون تكاثر الفئران في المنطقة، ولا يخفى على الجميع  أن بعض المناطق تتكدس فيها العمالة الوافدة، في بيوت مهملة متسخة مليئة بالمعدات والأدوات حتى أصبحت مكانا ملائما للحشرات والفئران!
معاناة مستمرة حول تزايدها وتزايد العزاب الذين يقطنون وسط أحيائنا، حتى أصبحت العمالة الوافدة تسيطر على بعض المناطق السكنية مشكلة خطراً على أمننا وراحتنا وصحتنا، رعب يعيشه سكان الأحياء بسبب زيادة المخاطر والروائح والأصوات المزعجة بسبب استغلال هؤلاء الوافدين البيوت للعمل بعد الانتهاء من أعمالهم في الفترة الصباحية معتبرينها ورشا غير نظامية غير مكترثين بالأصوات العالية المؤرقة والمزعجة، كما يشكو البعض من موسيقى صاخبة تخرج من بيوتهم سلبت العوائل الراحة والهدوء، والبعض وصل بهم الحال بأن يبيعوا الخمور وسط الأحياء وحتى الآن تقف الجهات المختصة عاجزة أمام هذه التجاوزات.
كيف لا نخشى تواجدهم والظواهر السلبية تزداد يوما بعد يوم، علاوة على السلوكيات الغريبة التي بالتأكيد لها تأثيرها الضار على مجتمعنا! وجود العمالة الوافدة وسط الأحياء السكنية والعوائل ليس مشكلة جديدة، إلى متى يتم الصمت عنهم رغم استياء المواطنين من كثرة التجاوزات والإساءة التي يتعرضون لها بسبب تكاثرهم؟!
نحن بحاجة لقوانين صارمة تعيد للأهالي راحتهم وتسترد هويتهم والملامح البحرينية التي بدأت تغيب عن بعض المناطق، لا نريد لدخلاء أن يتسببوا في نزوح الأهالي من بيوتهم وأحيائهم ولا نريد للباقين أن يتأثر أبناؤهم من رفاق سوء يتطبعون بأطباعهم وسلوكياتهم، مخاوف جعلت بعض الأهالي يحرمون أبناءهم اللعب خارج المنزل والتنقل بحرية بسبب وجود هؤلاء العزاب و”السكارى” الذين يترنحون ليلا ونهارا بلا حسيب.
مصلحة الوطن والمواطن فوق كل اعتبار، نأمل أن يتم البحث بشكل عاجل عن حلول تمنع الأضرار والمخالفات المتزايدة والمسيئة للمواطن، نحن بحاجة لدراسة خطة جديدة تفصل بيوت العمال عن المناطق السكنية، ليتمكن أهالي هذه المناطق من العيش براحة وسلام، كما نتمنى وضع حلول لمشكلة تكاثر الفئران والقضاء عليها قبل تفشي الأمراض.

التعليقات
captcha

2018 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية