العدد 3477
الأحد 22 أبريل 2018
إلى حملة مباخر السلق البرلماني
الأحد 22 أبريل 2018

«سلق القوانين» عبارة تزعج بعض أعضاء مجلسي الشورى والنواب، لأنها تصف جلسات ماراثونية، تقر قوانين مهمة، يترتب عليها مثالب عند التطبيق.

حفظت عن ظهر قلب رد حكماء التشريع، اذا ماطلوا بإقرار قانون أو استعجلوا آخر.

في الحالة الأولى يبررون التأني بإقرار القانون لتنقيته من الشوائب. وفي الحالة الأخرى ستار المصلحة شماعة الرد.

جلسة مجلس النواب الأخيرة استغرقت قرابة 12 ساعة. استطالة انعقاد جلسة يتيمة قبل فض دور الانعقاد، وإقفال البرلمان أبوابه، ليس فخرا، في مقابل جلسات كثيرة سابقة شهدت تسربا مزعجا.

وأكتب لحملة المباخر: لا تحاولوا تجميل هذه الجلسة المرهقة. كيف يمكن لبرلماني تمحيص 195 مادة بقانون الافلاس، و82 مادة بقانون الضمان الاجتماعي، بجلسة عنوانها الكبس على زر الموافقة؟!

أما بالنسبة لمجلس الشورى، ففي سيرته قصص أخرى، ربما أحدثها جلسة طي 109 مادة بقانون تنظيم القطاع العقاري.

ومن حق الصحافة أن تعتب، لأن قانونها العصري المتقدم، مركون ومهمل بدرج مجلس النواب، منذ 14 عاما!

التعليقات
captcha

2018 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية