العدد 3487
الأربعاء 02 مايو 2018
جائزة خليفة بن سلمان للصحافة
الأربعاء 02 مايو 2018

رعاية سمو رئيس الوزراء الأمير خليفة بن سلمان للصحافة والصحافيين وللإعلام والإعلاميين بشكل عام هي رعاية من نوع خاص لأنها رعاية مستديمة واحترام تاريخي من قبل سموه لكل صاحب قلم وكل صاحب فكر. وهذه الجائزة التي يقررها سموه لعدد 230 من الأعمال الصحفية المتميزة، من أعمدة أو مقالات، أيا كان الأشخاص الذين سيفوزون بها، فهي تكريم لكل العاملين في مجال الإعلام باختلاف فروعه ونشاطاته؛ لأنها تعكس احترام سمو رئيس الوزراء، بل واحترام الدولة البحرينية للإعلاميين.

وهذا يبين مدى تقدم وارتقاء الدولة البحرينية في عهد جلالة الملك المفدى حمد بن عيسى آل خليفة ويبين أن البحرين وصلت إلى مستوى ممتاز من الاستقرار السياسي والحوار البناء الذي يشارك فيه الجميع والذي ينتج تلاحما وحرصا على تحقيق المصلحة العامة من قبل جميع الأطراف. ولابد أن نشير في هذا المقام أن التواصل الدائم من قبل سمو الأمير خليفة بن سلمان رئيس الوزراء وبين رجال الإعلام على مدار العام، يعد في ذاته أكبر جائزة يقدمها سموه للإعلام والإعلاميين.

فسموه يفتح مجلسه ويفتح قلبه للجميع، وبحنو الأب وعطفه يستمع بإمعان للجميع في العديد من المناسبات، وهذا يعطينا جميعا الثقة والاحترام ويجعلنا نشعر بأهمية ما نكتبه في تحقيق المصلحة العامة للبلاد والتصدي لكل ما يلحق الضرر باستقرارها وأمنها ويحملنا المسؤولية أمام الله والوطن في مراعاة المهنية وأمانة الكلمة. فكم من مناسبة التقى سموه بالإعلاميين في مجلسه وتناقش بأريحية واحترام في كافة قضايا الوطن، وهذا في حد ذاته نوع كبير من التكريم لأنه ينطوي على احترام للإعلاميين ودورهم في تقدم البلاد.

فشكرا لصاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان على رعايته الكريمة لهذه الجائزة التي هي تكريم للجميع وليس فقط للفائزين بها. ونحن في هذه المناسبة نعد سموه بأن نبقى دائما أمناء على مصلحة الوطن ومحافظين على أمانة الكلمة.

التعليقات
captcha

2019 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية