العدد 3525
السبت 09 يونيو 2018
مشروع “ابتسامة”
السبت 09 يونيو 2018

مشروع “ابتسامة” أحد المشاريع الخيرية التابعة لجمعية المستقبل الشبابية، مبادرة إنسانية انطلقت عام 2010 لدعم الأطفال محاربي السرطان وأولياء أمورهم وتحسين واقعهم الصحي والاجتماعي، فالمبادرة تلبي حاجات قصوى للمرضى وذويهم، يتعذر توفيرها من قبل الجهات المسؤولة لأسباب عدة كقلة الموارد المالية والموظفين، المشروع حصل على جائزة خالد بن حمد للمشروع التنموي المستدام، وجائزة الشارقة لأفضل مشروع تطوعي، وجائزة أفضل مشروع تطوعي بحريني.

لا يخفى على أحد الوضع الصحي والنفسي الذي يعيشه الطفل المصاب وأسرته، فهم أحوج ما يكونون للعون المادي والنفسي للتعايش مع المرض وتخطي مراحل العلاج المؤلمة وصولاً لمرحلة الشفاء بإذن الله، وخلال تلك الفترة العصيبة، يتعرض الطفل لانتكاسات نفسية، ويواجه الأهل ظروفا مادية حرجة، لتغطية كل احتياجات الطفل من أدوية باهظة الثمن وتغذية خاصة وبيئة مناسبة في المستشفى والمنزل، لذا قام مؤسسو “ابتسامة” بعمل عدة مشاريع لتوفير الضروريات لأبطال السرطان، منها مشروع “أبجد التعليمي”، حيث يقوم مدرسون متطوعون بمتابعة دروس وتعليم الطفل تجنباً لتأخره الدراسي، ومشروع “تحسين البيئة المنزلية” لتجهيز غرفة الطفل بالأجهزة الكهربائية والإلكترونية والأثاث المريح لتحسين معنوياته ودعمه نفسياً، ودعم أسرته اجتماعياً من خلال الزيارات الميدانية لتلمس احتياجاته.

وتطورت تلك الخدمات الإنسانية بتأسيس “مجموعات الدعم النفسي لأولياء الأمور”، لتبادل الخبرات وتثقيفهم بكيفية التعامل الصحيح مع أطفالهم في مجال الصحة والتعليم والدعم النفسي بمساندة متخصصين متطوعين، وارتقى المشروع عبر “برنامج دعم ومساندة الطاقم الطبي والتمريضي” بتقديم دورات متخصصة للتعامل مع أطفال السرطان، وأيضاً برنامج “أمنية” لتحقيق أمنيات الأطفال في حفل عيد ميلادهم... مشاريع وخدمات آخذة في التطور والتوسع وفقاً لزيادة أعداد المرضى المستفيدين منها وعددهم 120 طفلا.

نناشد المؤسسات والشركات الوطنية الاستجابة لنداء فريق “ابتسامة” بتوفير مقر جديد للمشروع، فالمقر الحالي لا يتعدى شقة صغيرة من غرفتين وصالة! كما نناشد أصحاب الأيادي البيضاء تقديم دعمهم المالي لتحسين الخدمات الصحية وتنظيم الفعاليات الترفيهية والاجتماعية والدروس التعليمية للمرضى، اللهم اشف جميع مرضى السرطان.

التعليقات
captcha

2018 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية