العدد 3528
الثلاثاء 12 يونيو 2018
صواريخ إيران الباليستية
الثلاثاء 12 يونيو 2018

لا يزال النظام الإيراني يتمادى في عدوانه بإطلاق الصواريخ الباليستية من قبل الحركة الحوثية الإيرانية في اتجاه الأراضي السعودية، ولكن فشل الحوثيون في تحقيق أهدافهم العدوانية ضد أرض وقيادة وشعب المملكة العربية السعودية.

إن هذا العدوان المستمر على الأراضي السعودية ليس الهدف منه فقط السعودية وقيادتها وشعبها، بل يمثل امتدادا لمشروع النظام الإيراني التوسعي الذي بدأ عام 1979م، وهذا العدوان المُستمر يحتاج من الأمة العربية كبح الخطر الإيراني، لأن هذا الخطر يُشكل تهديدًا لكل أقطار الخليج العربي والأمة العربية، وما يُغيض النظام الإيراني هو نجاح القيادة السعودية في نهجها الوطني والقومي السعودي والخليجي والعربي والدولي في صد المشروع الإيراني ومنعه من التوسع، ويعتقد النظام الإيراني أن ما يفعله ضد السعودية رد على هذا التوجه السعودي، إلا أن السعودية وهي الحصن المنيع لن توقف الصواريخ الإيرانية التي يتم إنتاجها بإمكانيات غربية وصهيونية نهجها الوطني القومي.

إن تصدي القيادة السعودية والتحالف العربي للمشروع الإيراني الحوثي كان ولا يزال ضرورة وطنية وقومية عربية حفاظًا على أمن المنطقة الخليجية والعربية من هذا المشروع المُدمر، وما يؤكد هذه الضرورة ما خلفه هذا المشروع من جحيم في العاصمة اليمنية وما جاورها من المُدن، فقد نشر البؤس والفقر والمرض والموت والدمار، وأجبر الأطفال وطلبة العِلم على حمل السلاح ليكونوا وقودًا لأهداف النظام الإيراني في اليمن، فالنظام الإيراني يعمل على تحويل اليمن العربي إلى شوكة في خاصرة الخليج من خلال احتلاله وصولًا إلى محاولة احتلال الأماكن المقدسة الدينية.

لقد استطاعت عاصفة الحزم وإعادة الأمل بقيادة خادم الحرمين الشريفين حفظه الله ورعاه الوقوف ضد المشروع الإيراني، واستطاعت القوات الشرعية اليمنية بمعية قوات التحالف العربي أن تسترد الكثير من المناطق التي كانت تحت سيطرة الحركة الحوثية الإيرانية.

التعليقات
captcha

2018 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية