العدد 3559
الجمعة 13 يوليو 2018
إنجاز عائشة بنت راشد... إضافة للمرأة البحرينية والعربية
الجمعة 13 يوليو 2018

بالفعل، هو إنجاز غير مسبوق للمرأة البحرينية في مجال الطيران الحربي والعسكري، والذي شهده صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء الموقر ، فالحدث كبير مهم، وهو أول طلعة جوية بطائرة قتالية بقيادة حفيدة سموه الملازم ثاني طيار الشيخة عائشة بنت راشد آل خليفة، وهو إنجاز بحق، يضاف إلى المرأة البحرينية والعربية، فالشيخة عائشة نقشت اسمها لكل ثبات وجدارة كأول امرأة تقود طائرة حربية قتالية من طراز (هوك)، وتسطر بذلك صفحة من الإرادة والتحدي والإصرار على النجاح في ملف المرأة البحرينية.

وهذا هو المحور الأبرز، ولذلك وصفه سمو رئيس الوزراء حفظه الله ورعاه، بأنه (الحدث الفريد والإنجاز المشهود الذي يجسد العزيمة وروح التحدي لدى المرأة البحرينية والإصرار على خدمة الوطن والذود عنه في أشد المجالات صعوبة)، على أن هناك محورًا مهمًا أيضًا لفت إليه سموه من بوابة هذا الحديث، وهو النهوض بالمسئوليات الكبيرة في الدفاع عن الوطن والحفاظ على أمنه واستقلاله وصيانة مكتسباته الوطنية ورعاية تقدمه وازدهاره، ومن الواضح بمكان لدينا أمام هذا الحدث، جعل من الملازم ثاني طيار الشيخة عائشة بنت راشد آل خليفة أنموذجًا وقدوة لشباب البحرين والخليج والعالم العربي من الجنسين، فهذا المجال، أي الطيران العسكري، والطيران بشكل عام، هو من أكثر المجالات صعوبة وتطلبًا للمهارات الذاتية والقدرات العقلية والجسدية، وهو بذلك يمثل أعلى مراتب الجدارة والتميز، وكذلك يمثل مسارًا للتحدي والوصول إلى النجاح مما ننشده في شبابنا جميعًا.

ولكن، هل تحقق هذا الإنجاز بسهولة؟ كلا بالطبع، لقد تحقق عبر التحلي بالمثابرة والصبر والاجتهاد وقبل كل ذلك التوكل على الله والإيمان العظيم بخدمة الوطن من جانب الملازم ثاني طيار الشيخة عائشة بنت راشد بما في ذلك الدراسة المكثفة في مجال علمي وتقني واسع المعارف، ومراحل التدريب الشاقة في الطيران العسكري في كلية ساندهيرست العسكرية العريقة، ونحن نعيد ما قاله سمو رئيس الوزراء من معنى عظيم في أبعاده :” تفتح بهذا الإنجاز المشرف المجال أمام شابات الوطن والعنصر النسائي للانخراط في شرف حماية الوطن والدفاع عن ترابه الغالي من خلال سلاح الجو الملكي”.

إن قائمة أسماء النساء العربيات والمسلمات المسجلات في قائمة الرائدات من قبيل التركية صبيحة جوكشين التي تعتبر أول امرأة تقود طائرة حربية في العام وكان ذلك في العام 1937 وهي التي تم إطلاق اسمها على المطار الدولي الثاني في إسطنبول، ومن بين النساء أيضًا الصومالية أصلي عبادي التي حازت على لقب أول سيدة صومالية تقلع بطائرة حربية العام 1976، ولعل القائمة تتألق بأسماء فتيات عربيات ومسلمات مثل الباكستانية عائشة فاروق، والسعودية لمى الزين والإماراتية مريم المنصوري واليمنية عفراء محبوب علي، والإنجاز التاريخي الذي أمامنا هنا هو كتابة اسم الملازم ثاني طيار الشيخة عائشة بنت راشد آل خليفة في تاريخ إنجازات المرأة البحرينية والخليجية والعربية والمسلمة كأول بحرينية تقود طائرة قتالية عسكرية، وقد اختصر معالي المشير الركن الشيخ خليفة بن أحمد آل خليفة القائد العام لقوة دفاع البحرين الذي حضر هذا الحدث الكبير تاريخية ذلك الحدث بقول معاليه: “الشيخة عائشة سجلت إنجازًا ي تاريخ سلاح الجو الملكي البحريني”، وبالطبع، هذا الإنجاز نعتز به جميعًا كبحرينيين ويشرفنا كذلك بين الأمم.

التعليقات
captcha

2018 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية