العدد 3624
الأحد 16 سبتمبر 2018
360 درجة أيمن همام
أجواء العمل
الأحد 16 سبتمبر 2018

الإجازة السنوية حق تكفله معظم قوانين العمل، إذ تفرض دول العالم حدًّا أدنى لعدد أيام الإجازة، باستثناء الولايات المتحدة، حيث تعتبر الإجازة السنوية مكافأة وليست حقًّا. لكن الإجازة تعد في كل الأحوال فرصة لتصفية الذهن وتجديد النشاط، مما يساعد الموظف على مواصلة عمله بشكل أفضل.

ينصح المختصون في الصحة النفسية بالابتعاد عن أجواء العمل أثناء الإجازة قدر الإمكان، واستغلال هذه الفترة في قضاء وقت ممتع مع الأسرة؛ لما في ذلك من تأثير إيجابي في تحقيق التوازن النفسي وفرصة لإعادة ترتيب الأولويات والخروج من دائرة روتين العمل اليومي الذي يحد من قدرة الإنسان على التطوير والإبداع.

إذًا الأخذ بنصيحة الخبراء يصب في مصلحة العمل، لكن لا يجب أن يكون الابتعاد عن أجواء العمل مبالغًا فيه لدرجة أن ينسى الموظف الأعمال المهمة المؤجلة لحين عودته من الإجازة، كما ينسى البعض كلمات المرور لأجهزتهم ومواعيد مهمة وغير ذلك من أمور، في حالة عبر عنها أحد الحسابات على فيسبوك بصورة للممثل الكوميدي المصري محمد سعد (الليمبي) يقول، بعد شهر من الإجازة: “هو أنا كنت بشتغل أيه؟!”.

الصحافة واحدة من مهن كثيرة لا يستطيع أصحابها الابتعاد كثيرًا عن أجواء العمل، فأثناء الإجازة لا يتوقف الصحافي عن متابعة الأخبار وما تنشره الصحف من موضوعات وقضايا تهم الرأي العام.

عبر متابعتي الشخصية لما تناولته وسائل الإعلام في البحرين أثناء إجازتي السنوية كانت قضية “الشهادات الوهمية” الموضوع الأبرز. وجاء تجاوب رئيس الوزراء صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان مع القضية سريعًا، كما عوّدنا سموه دائمًا؛ إذ وجّه بالتحقق من المعلومات التي أثيرت بشأن الشهادات التي تمنح من جامعات وهمية أو غير معترف بها من خارج البحرين، كما أصدر سموه في 19 أغسطس 2018 قرارًا بإعادة تشكيل لجنة الاعتماد الأكاديمي.

توجيهات سمو رئيس الوزراء وضعت النقاط فوق الحروف وأنهت الجدل المثار بشأن هذه القضية المهمة، وسيخلص تنفيذها البحرين من هذه الظاهرة التي يعاني منها كثير من بلدان العالم.

ورغم أن تقديم شهادة وهمية للترقي أو الحصول على عمل جريمة أو في أحسن تقدير دليل على سوء نية، لابد من الإشارة هنا إلى أنّ بعضًا من أصحاب هذه المؤهلات كانوا ضحايا للاحتيال من قبل الجهات التي تصدر تلك الشهادات. وفي جميع الحالات ينبغي مراعاة جميع متطلبات التوظيف بعناية وعدم الاكتفاء بالمؤهل الأكاديمي كبطاقة مرور للوظيفة، فكم من أصحاب شهادات عليا فشلوا في الحياة المهنية؟ والعكس صحيح، والأمثلة كثيرة لا يتسع المجال هنا لذكرها.

2020 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية .