العدد 3647
الثلاثاء 09 أكتوبر 2018
قانون لحماية المعلم
الثلاثاء 09 أكتوبر 2018

إن أفضل ما يكرم به المعلم في هذا الوقت هو سن قانون لحمايته أمنياً واقتصادياً وصحياً، من أجل استرجاع مكانته التي فقدت لمعانها وبريقها في أوساط المجتمع، وهو تكريم غير مكلف ولا يرتبط إقراره بتوفر الميزانية، فمن الواجب أن لا يترك المعلم في مهب الريح وأن نجعله بلا حماية في ظل الظروف الضاغطة على البيئة المدرسية، هذا المعلم الذي يمتهن مهنة الأنبياء والذي يقضي معظم يوم عمله واقفاً على رجليه ولا ينتهي ذلك عند انتهاء دوامه، بل يستمر عمله حتى في منزله كل هذا في سبيل خدمة الطلبة متحملاً شتى أنواع الضغوط والإساءة التي قد يتعرض لها من قبل الطلبة أو أولياء أمورهم بين الحين والآخر، ألا يستحق المعلم أن يوفر له ما يحقق الاستقرار المعيشي والأمني والصحي في سبيل أن يرتقي هو الآخر بنفسه حتى يقدم تعليما فعّالا ذا جودة يرتقي من خلاله الطلاب وتصبح مخرجات التعليم قوية تساهم في تطوير المملكة وتجعلها في مصاف الدول المتقدمة؟! خبر الموافقة على مقترح زيادة رواتب المعلمين بمقدار 10 % الذي جاء على لسان رئيس ديوان الخدمة المدنية خطوة في الاتجاه الصحيح للارتقاء بالعملية التعليمية، حيث إن هذا المقترح تقدم به وزير التربية والتعليم ماجد النعيمي مشكوراً هو تكريم بسيط يقدم للمعلمين وهو خبر أثلج صدورهم وهم ينتظرون إقراره حال توفر الميزانية، لقد حان الوقت لإيجاد قانون يحمي شريحة المعلمين التي تعتبر العمود الفقري للمؤسسة التعليمية كيف لا وهي التي تحمل على عاتقها تربية وتثقيف كل شرائح المجتمع وهي المتحكمة في تنمية وتوجيه عقولهم، لذا فإن حماية المعلمين وصيانة كرامتهم أمام الطلبة وأولياء أمورهم حماية لمستقبل الوطن.

التعليقات
captcha

2018 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية