العدد 3652
الأحد 14 أكتوبر 2018
مهرجان الأهرام الثقافي ترجمة لمشاعر الأخوة والتاريخ
الأحد 14 أكتوبر 2018

احتضنت جامعة البحرين مهرجان الأهرام الثقافي الذي عقد برعاية كريمة من جلالة الملك المفدى، وأناب جلالته وزير شؤون الإعلام علي بن محمد الرميحي بتواجد فريد من قبل مستشار جلالة الملك المفدى لشؤون الإعلام الأستاذ نبيل الحمر وعدد كبير من مستشاري الرئيس عبدالفتاح السيسي ووزراء سابقين وسفيرة جمهورية مصر العربية في البحرين، بالإضافة إلى عدد من منتسبي جامعة البحرين وعلى رأسهم البروفيسور رياض حمزة وكوكبة متميزة من مثقفي مملكة البحرين وجمهورية مصر العربية في نموذج متفرد ولوحة مميزة تشرح عمق العلاقات التاريخية الأخوية الممتدة بين البلدين منذ أزل التاريخ.

جاء المهرجان عميقا يحمل بين طياته الكثير من القضايا التي استوجب استعراضها في ندوات من ضمنها ندوة دور الثقافة والإعلام في توحيد الشعوب العربية

التي خلصت إلى أهمية القطاع الثقافي والرسالة التي يحملها المثقفون والمسؤولية التي يضطلعون بها في محاربة فكر التطرف والإرهاب والارتقاء بوحدة الشعوب.

ولأن مواجهة الإرهاب والتغلب عليه كان له نصيب الأسد في ندوات المهرجان لما تعانيه منطقة الشرق الأوسط حاليا من تحديات ملحة في هذا الجانب، تمت ندوة “الرؤية الاستراتيجية والأمنية المشتركة لمواجهة الإرهاب” التي نالت إقبالا واسعا ونقاشا قيما من قبل القائمين عليها، تبعتها في فعاليات اليوم الثالث ندوة بعنوان المحافظة على حقوق الإنسان في ظل محاربة الإرهاب.

ولأن للخطاب الديني أهمية كبيرة في التأثير على فكر الشعوب وتوجهات الأفراد جاءت ندوة تجديد الخطاب الديني في مواجهة الفكر المتطرف، للدعوة إلى توحيد الصف والبعد عن كل ما يحمل ملامح التطرّف والمغالاة وما قد يتسبب في خلق فكر إرهابي متطرف وهو ما يعني الدوران في حلقة مفرغة، كون الدين راكز أساسي في تنمية الفكر وتربية النشء والاهتمام به، وتعليمه بوسطيته أبلغ وأنقى الرسائل على وجه البشرية، ولَم يغفل المهرجان الجانب الأدبي بتنظيم أمسية شعرية جميلة ألقاها الشاعر جمال بخيت واستمتع فيها حضور المهرجان من متذوقي الشعر والثقافة.

التعليقات
captcha

2019 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية