العدد 3716
الإثنين 17 ديسمبر 2018
حنان بنت سيف بن عربي
عاد عيدج يا بلادي
الإثنين 17 ديسمبر 2018

أعلام ٌ هنا وهناك، شوارعٌ تزينت بأضواء باللونين الأحمر والأبيض، أغان وطنية في كل مكان. أم المليون نخلة... تبين عيني... من خلقت الدنيا واحنا هل البحرين...

نعم أنا من أرض البحرين العظيمة، أنا منها وأنتمي لها، روحي فيها، ارتويت حبها، نشأت على أرضها، وخضبت يدي من ترابها... عاد عيدج يا بلادي، عاد عيدك يا مليكنا الغالي، عاد عيدكم يا خليفة الروح وسلمان القلوب وعاد عيدكم يا شعب البحرين...

إن البحرين اليوم تكتسي حلة عرسها الأجمل، فهو يوم عيدها الوطني، وإن عيدها هذه السنة مختلفٌ، فالبحرين هذه السنة من أفراح إلى أفراح، فقد تزامن عرسها الوطني مع العرس الديمقراطي ونجاح الانتخابات البرلمانية، فكم أنت عظيمة يا بلادي...

إن البحرين اليوم وبعد نجاح انتخاباتها البرلمانية أثبتت للعالم أجمع أنها ارتقت سلم للنجاح والنهضة، ودحضت بذلك كل الفتن والشائعات، فهي في جميع المجالات تركت بصمة النجاح في العهد الزاهر لمليكها حمد بن عيسى آل خليفة حفظه الله والحكومة الموقرة.

إن عصور النهضة والتطور والتنمية تجلت بشكل واضح في مملكتنا وعلى جميع الأصعدة المحلية والعالمية، وجميع المجالات الصحية والاقتصادية والسياسية بجميع المقاييس... ولاشك أن تكريم جلالته لفئة كبار السن ممن اجتازوا الـ100 عام وممن شاركوا في العملية الانتخابية بوسام البحرين، لهو دلالة على اهتمام جلالته بالمواطنين من جميع الفئات، وتقديراً ووفاء لوعيهم السياسي.

ووراء كل وطن عظيم قائد أعظم، فهذا القائد وأقتبس من أقواله: يحلم بوطنٍ يحتضن جميع شعبه، فهل هناك ما هو أسمى من ذلك!

سيدي جلالة الملك، هنيئاً لك عيد استقلال مملكتنا وعيد جلوسك، وأدامك الله لشعبك ومملكتك ذخراً وعزاً...

وبهذه المناسبة أرفع أسمى آيات التهاني والتبريكات لحضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة، ورئيس الوزراء صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة وولي العهد الأمين صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة وشعب البحرين الوفي.

أعاد الله أعياد البحرين علينا وعليكم بالخير واليمن والبركات.

التعليقات
captcha

2019 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية