العدد 3775
الخميس 14 فبراير 2019
ميثاق العمل الوطني... بنى الحاضر ويمهد للمستقبل الجميل
الخميس 14 فبراير 2019

يصادف اليوم الخميس 14 فبراير ذكرى إقرار ميثاق العمل الوطني، ويطيب لنا بهذه المناسبة الوطنية الغالية أن نرفع أسمى آيات التهاني والتبريكات إلى سيدي صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه، وإلى سيدي صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء الموقر حفظه الله ورعاه، وإلى سيدي صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد نائب القائد الأعلى النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء وإلى شعب البحرين الوفي العظيم.

لقد دخلت البحرين مع ميثاق العمل الوطني مرحلة مهمة من مراحل تاريخها العظيم، وسارت على استراتيجية ونشاط غير تقليدي من العمل الجاد في مختلف الميادين، حتى انفردت دون غيرها من دول المنطقة بالتميز في تحقيق العدالة والرخاء واتسمت كل تلك السنوات بالمشاعر الوطنية الجارفة والالتفاف حول المشروع الإصلاحي لجلالة الملك حفظه الله.

إن مشروع ميثاق العمل الوطني الذي دشنه سيدي جلالة الملك المفدى حفظه الله قبل 18 عاما انطلق بهذا البلد العزيز بصورة أكثر قوة وفعالية في شتى مناحي الحياة وحقق التكامل والتفاعل بما يستجيب لحاجات المجتمع، ويواكب ضمن رؤية مستقبيلة واعية وخطوات رائدة التطلع إلى تحقيق المزيد من الإنجازات والمكتسبات وتحقيق الأهداف القريبة والبعيدة، مشروع مثل عماد التنمية الشاملة والركيزة الأولى للتطوير والبناء في مختلف الميادين.

لقد دشن سيدي جلالة الملك المفدى حفظه الله ورعاه ميثاق العمل الوطني من أجل بناء حاضر مشرق عظيم والإعداد لمستقبل زاهر كريم للبحرين التي تفردت وتميزت وسجلت تفوقا في المشروعات العمرانية والاقتصادية والتجارية والصناعية والاجتماعية والرياضية والثقافية وغيرها، فمشروع ميثاق العمل الوطني بنى الحاضر ويمهد للمستقبل الجميل من أجل الوصول إلى الغاية المنشودة، كيف لا والبحرين أحرزت مواقع متقدمة إقليميا ودوليا في مختلف المجالات وتسير نحو غايتها بقوة وعزيمة وعنفوان بفضل تكاتف الجميع والتفاف الشعب خلف القيادة ومثابرة المواطن واجتهاده، فإلى مزيد من مظاهر الفرح يا وطني، بلد الأمن والأمان.

التعليقات
captcha

2019 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية