العدد 3803
الخميس 14 مارس 2019
توصيات برائحة الـ 212!
الخميس 14 مارس 2019

العنوان أعلاه ليس دعاية للعطر الشهير “212”، وإنما يعبّر عن عدد التوصيات التي رُفعت إلى سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة من جانب وزارة شؤون الشباب والرياضة بعد انتهاء “قمة الرياضة”!
هذه التوصيات التي تسلم نسخة منها رئيس المجلس الأعلى للشباب والرياضة، هي البذرة التي ستفوح منها رائحة النجاحات الرياضية في المستقبل في حال تطبيقها، وسوف تجعل من البحرين عاصمة للرياضة كما هي باريس عاصمة للعطور!
لذلك، كانت توجيهات سمو الشيخ ناصر بن حمد واضحة إلى الجهات المعنية، بأهمية تنفيذ ما جاء في التوصيات “قول وفعل”، لأن الكلام وحده لن يغيّر حالنا، كما أنه لن يكون مقبولاً في المرحلة “العهد الرياضي الجديد”.
لقد أصبح ناصر بن حمد يدير المنظومة الرياضية بطريقة “الإدارة بالأهداف” من خلال وضع هدف وتحديد فترة تنفيذه وقياس نجاحه، وبهذه الاستراتيجية الإدارية المرموقة سوف يصبح القطاع الرياضي أكثر تنظيمًا ونجاعة.
والأكثر من ذلك، سموه فتح المجال أمام الوسط الرياضي ليعبر عن همومه ومطالبه، ليضع الجميع أمام مسؤولياته، حتى لا يكتفي الرياضيون باتهام الجهات الرسمية بالتقصير في كل مرة وبطريقة تصبح في بعض الأحيان دون طعم أو رائحة!
إن العمل القائم على التنظيم الإداري والنقاش المفتوح من شأنه أن يحدث ثورة إيجابية على نتائج الرياضة البحرينية، ذلك أن العشوائية وغياب المعرفة الكاملة بالمسؤوليات والمهام والأهداف، يشتّت الجهود ويهدر الأموال في غير موقعها.
وحتى ذلك الحين، لا ننسى أنه في الأيام المقبلة سيتم إقرار الميزانية الحكومية، وكلنا أمل في أن يوضع ما جاء في التوصيات الـ 212 من مطالب بمضاعفة الميزانية الرياضية ضمن القرارات العاجلة للتطبيق، كما نتمنى أن يتم الإعلان عن التوصيات في الإعلام حتى نعرف ماذا حصل وماذا سيحصل!

التعليقات
captcha

2019 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية