العدد 3813
الأحد 24 مارس 2019
“جولييت”‭ ‬سرقت‭ ‬فلوس‭ ‬“روميو”‭ ‬الخبل‭!‬
الأحد 24 مارس 2019

قبل سنوات، وفي أوج انتشار مواقع “البالتوك” والمنتديات الإلكترونية وتفريعات المحادثات فيها، كتبت مقالًا بعنوان “الرجل العاهرة”! وكان العنوان وحده كفيلًا بأن يستقطب المتفقين والمختلفين، الذين قرأوا المقال كاملًا والذين لم يقرأوا إلا العنوان، بل إن بعضهم تكرم مرات عدة ليوضح أن “في العنوان خطأ مطبعي”، وآخر قال إن “كاتب المقال لا يفرق بين المذكر والمؤنث”، وثالث ساق مجموعة من الأقوال المأثورة والنصائح ليرشدني إلى “طريق الصواب في اللغة العربية”، والحال أن مقال “الرجل العاهرة” كان للتحذير من ظاهرة استخدام الأسماء النسوية والصور المفبركة في العضويات، وفي الأساس هي “لذكور” تقمصوا تلك العضويات؛ من أجل استدراج المغفلين وخداعهم.

بالطبع، كان المجال مفتوحًا للفبركة واستخدام العضويات المزيفة، في زمن البالتوك والمنتديات ولا يزال، فهو مستمر حتى اليوم مع استخدام تطبيقات الـ ”سوشال ميديا” على اختلافها، فالصور المفبركة سهلة للغاية، وتقمص الذكور شخصيات الإناث متاح، ولا صعوبة في سرقة صورة من “غوغل” أو حتى تصميم صورة “بالفوتوشوب”، ثم اصطياد ما يمكن اصطياده من الذكور المولعين بمحادثات الحب والغرام والعشق الإلكتروني الذي ستكون خاتمته سرقة ما تيسر من أموال المغفلين المخدوعين، فـ “الرجل العاهرة” كان ذكرًا يمثل دور أنثى مهووسة بالعشق والليالي الحمراء.

ولأن “الحبل على الجرار” والحيلة هي ذاتها قائمة ونشطة، والمغفلون هم ذاتهم ونشطون أيضًا، قرأنا خبر محرر المحاكم في صحيفة “البلاد” الزميل عباس إبراهيم عن تمكن السلطات الأمنية من القبض على شاب استغل برنامج التواصل الاجتماعي “سناب شات” في فتح حساب باسم فتاة ونشر فيديوهات ذات إيحاءات جنسية لفتاة تقوم بالرقص مدعيًا أنها هو؛ ليتمكن من عرض جسده للمتعة مقابل مبالغ مالية، بشرط أن يتم دفع المبلغ المتفق عليه مقدما في مكان عام يحدده لذلك الشخص ويطالبه بتصوير الموقع المخبأ فيه، وفي المقابل يستولي على المال ويحظر حساب الشخص الذي يطالبه بممارسة الجنس، ودون أن يعرف الأخير أن من يتعامل معه ليس فتاة أصلًا.

عمومًا، قد يناسب القول ”راحت رجال ترفع الدروازة.. وجتنا رجال المطنزة والعازة”.. والحال كذلك “يتسدح” الذكر المحتال متقمصًا دور “جولييت”، و ”يتخرفن” عشاق “سواد الوجه” وراحت فلوسك يا “روميو” الخبل.

التعليقات
captcha

2019 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية