العدد 3830
الأربعاء 10 أبريل 2019
إشادة ملكية بقيادة سمو رئيس الوزراء الحكومة
الأربعاء 10 أبريل 2019

خلال ترؤس سيدي حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه الجلسة الاعتيادية لمجلس الوزراء بقصر الصخير، أشاد جلالته بشعب البحرين الوفي الواعي، والحكومة ذات الخبرة والحنكة، والبرلمان ذي الروح الشبابية والحماس، وأصدر جلالته حفظه الله توجيهه السامي بعدم إثقال كاهل المواطن بالمزيد من الالتزامات والاستمرار في إيجاد البدائل الأخرى التي تساعد على مواجهة التحديات، مثنيا جلالته على جهود الحكومة ومبادراتها في تبني البرامج التي تدعم هذا التوجه.

حكومة ذات خبرة وحنكة يقودها سيدي صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء الموقر حفظه الله ورعاه، استطاعت تحقيق تقدم وتطور كبيرين على مختلف الأصعدة، وأثبتت التجارب وعلى مر السنوات أنها قادرة على تخطي أخطر الأزمات وأحرج المسارات، وطرح المقترحات الكفيلة والمتجاوبة مع التغيرات والتحديات، فسيدي سمو رئيس الوزراء حفظه الله ورعاه يتميز بالنظرة الشاملة والتكاملية وبعد النظر، وخلق المشروعات الطموحة في كل الاتجاهات من أجل رخاء وتقدم ورفاه الشعب البحريني،  فسموه حكيم في مواجهة التحديات التقليدية والجديدة التي تفرض نفسها على مجتمعاتنا ولا يترك الأمر للمصادفات، بل يزيد من التطور والنجاح حجما ونسبة ويعطي الأولوية القصوى أيده الله لرفع مستوى معيشة المواطن.

إن الإشادة الملكية بخبرة وحنكة الحكومة تأكيد على قيادة سيدي سمو رئيس الوزراء حفظه الله الحكيمة للحكومة والتي أسهمت في تحقيق الإنجازات في مختلف الميادين وتعزيز وتعميق مسيرة البناء والتطوير والنماء والرخاء، ونجاح الخطط والبرامج الوطنية ذات الأهداف القريبة والبعيدة من أجل الحاضر المشرق والمستقبل الزاهر.

أما عبارة “شعب واع”، فهي دلالة على الروح البحرينية الأصيلة والدور الكبير والفاعل للمواطن وجهده وعطائه اللامحدود من أجل السير قدما بهذا الوطن الغالي نحو قمم المجد والنماء والتطور، فقد أثبت المواطن البحريني سعيه المتواصل للنجاح واتسامه بالجدية والوفاء والتلاحم وتحمل المسؤولية بكفاءة واقتدار، وهذا ما أعطى البحرين التميز والريادة حتى غدت كالنور المشع الذي يضيء العالم.

التعليقات
captcha

2019 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية