العدد 3858
الأربعاء 08 مايو 2019
السعودية والإمارات و “الأمن الخليجي”
الأربعاء 08 مايو 2019

أشيد عاليًا بالدور الكبير الذي تضطلع به الشقيقتان السعودية والإمارات في وأد بؤر الإرهاب، وبتجفيف منابع تمويله، بعزيمة وإصرار تعكس النضج السياسي والقناعة الكاملة، بأن “أمن الخليج العربي هو خط أحمر، لا يمكن المساومة عليه”.
هذا الدور المهم، يذكرني بمآثرهم في حرب الخليج، وكيف وقفا وقفة الرجل الواحد لدحر الاحتلال العراقي الغاشم للكويت؛ ليعيدوا شرعية الحكم والأرض والكرامة المسلوبة، لأصحابها.
ورأيناهما أيضًا بمواقف الرجال في التدخلات الإيرانية الرعناء بشؤون دول الخليج، وفي الدفاع الحر عن الجيران والأشقاء في المحافل الدولية، وفي بيت الأمم، ومجلس حقوق الإنسان، وغيره، بمسؤولية مشتركة لا تتوقف.
وأشير هنا للمبادرة الشجاعة في إطلاق عاصفة الحزم، وهي الخطوة الاستباقية الشجاعة التي أربكت العدو الإيراني، وقطعت الطريق عليه لاختراق جنوب المملكة، ما يؤكد استبصار قادة السعودية والإمارات للمستقبل السياسي والأمني للمنطقة، واتخاذ الإجراءات الوقائية اللازمة، وإن كانت مكلفة.
صلابة المواقف السعودية والإماراتية، وثباتها في الدفاع عن مصالح شعوب المنطقة، محل فخر واعتزاز لنا جميعًا، فالجيوش والأموال والسياسات النافذة لهما، لم تكن محصورة قط برقعتيهما الجغرافية، وإنما تغطي الأمتين العربية والإسلامية، بمسؤولية يحملها على عاتقه من هو أهل لها.

التعليقات
captcha

2019 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية