العدد 3887
الخميس 06 يونيو 2019
برامج شباب مملكتنا
الخميس 06 يونيو 2019

قامت رابطة مشجعي نادي ليفربول في البحرين وبرعاية من أحد البنوك التجارية في المملكة بتخصيص قاعة كبيرة في أحد فنادق الخمس نجوم لنقل المباراة النهائية التي أقيمت على بطولة دوري أبطال أوروبا بين فريقي ليفربول وتوتنهام، ورغم أنني لست عضواً في هذه الرابطة، إلا أنني حرصت على الحضور للاستمتاع بالأجواء الحماسية التي واكبت هذا الحدث الرياضي السنوي الذي يُعد الأبرز والأكثر شهرة في رياضة كرة القدم، خصوصا أن جميع الحضور من مشجعي نادي ليفربول الإنجليزي العريق.

وأود بهذه المناسبة أن أشيد بالتنظيم الرائع لهذه الأمسية التي حضرها أكثر من ٢٠٠ مشجع من محبي اللعبة، وإن كان لدي اقتراح فهو ما سبق أن نشرته في مقالٍ سابق، حيث اقترحت على وزارة شؤون الشباب والرياضة استغلال مثل هذه المناسبات باعتبارها فرصة ذهبية للم شمل الشباب ومحبي هذه اللعبة الشعبية الأولى.

وأود هنا أن أعيد طرح الفكرة لعل وعسى أن تجد أذناً صاغية هذه المرّة حيث سيكون من الجيّد أن تقوم الوزارة باستغلال الصالات الرياضية، وتركيب شاشات عرض كبيرة لنقل مثل هذه المباريات النهائية في المسابقات المختلفة، خصوصا أن حكومتنا الرشيدة تعمل جاهدة وفق رؤية واضحة على تشجيع المبادرات والبرامج التي تصب في صالح قطاع الشباب والرياضة وتدعم كل الجهود المقدمة في هذا الشأن، وعلى الجهات المختصة تنفيذ تلك الرؤى وترجمتها على أرض الواقع.

إن الشباب اليوم بأمس الحاجة إلى برامج تشغل فراغهم وتكون متنفساً لهم، وصدقوني فإنه يُمكن من خلال هذه البرامج البسيطة أن نجمع أطياف المجتمع وشرائحه في تآلف جميل تذوب فيه الخلافات، لقد آن الأوان لنفكر خارج الصندوق (outside the Box)، ودعونا نبتعد عن التعقيدات والعراقيل.

نعم نحن بحاجة إلى هذه البرامج التي لا تكلف الكثير، ولا ضير من الاستعانة بالقطاع الخاص لمساندة تلك البرامج أو المساهمة في تقديم جوائز عينية كنوعٍ من الدعم، لكن الأهم أن نكون واقعيين ولا نفرض مبالغ كبيرة، إذ ليس الهدف هنا الاستثمار المادي وزيادة مدخول الوزارة بقدر ما هو استثمار في العنصر البشري الذي يستحق أن نقف معه في خضم صعوبة الحياة والتزاماتها.

كل أملنا أن يجد هذا الاقتراح آذانا صاغية من المسؤولين في الوزارة وعلى رأسهم الوزير الشاب سعادة الأستاذ أيمن بن توفيق المؤيد، فهو كما سمعت يحمل الكثير من الأفكار الخلاقة ويسعى جاهداً للارتقاء بالرياضة والرياضيين في مملكتنا الغالية. وكل عام والجميع بخير.

التعليقات
captcha

2019 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية