العدد 3901
الخميس 20 يونيو 2019
رسائل الخميس
الخميس 20 يونيو 2019

نطل على قرائنا الأعزاء بمساحة اليوم من عمود “فجر جديد”، برسائل الخميس، وهي 9 رسائل كالتالي:

1. يُصعب كثيرًا الطقس الحار هذه الأيام من واجبات عمال الحفريات والنظافة بالشوارع، فكم هو رائع لو اهتممنا بتوزيع قارورات الماء الباردة عليهم، “كسقيا ماء” لأحبائنا، ولأمواتنا، وبذلك خير كثير.

2. متى تتحول سياسات الدولة الاقتصادية، من تحميل المواطن دفع الرسوم كوسيلة لحلحلة أزماتها الاقتصادية، إلى جني الأموال هذه عبر إيرادات المشاريع الكبرى المتنوعة، في الداخل والخارج، أسوة بدول الجوار؟

3. 40 نائبًا، لا نرى منهم في وسائل الإعلام وحسابات التواصل الاجتماعي وحديث العامة إلا قرابة 15 نائبًا فقط، فعسى المانع خير؟

4. عشرات النواب والشوريين والبلديين السابقين لم نعد نرى لهم حسًا يذكر، لا في التواصل مع المجتمع ولا الناس، ولا في ترك الأثر الخير لغيرهم، فهل يقتصر هذا الدور وهم في المنصب فقط؟

5. الكل يشكو، نواب وبلديون ومواطنيون ومسؤولون وناشطون اجتماعيون وصحافيون، من أزمة سكن العزاب الآسيويين في كل حدب وصوب بالبحرين، ولكن، لا حياة لمن تنادي.

6. لا يخشى البعض الله عز وجل في “الخادمة”، فيكلفها مقابل 60 أو 70 دينارا أجرًا، بمهام مرهقة ومتعبة وقاسية، لا يقدر عليها أعتى الرجال، كما ينتزع منها حقوقها في الراحة والإجازة، والحياة الكريمة وحسن المعاملة لتقضية مصالحه هو، وبذلك ظلم وجور، فكما لأفراد الأسرة حقوق عليها، فلها - بالمقابل - حقوق تخصها.

7. يبادر البعض من الإخوة، في “قروبات” تطبيق “الواتساب” وغيرها - بتعجل - بنشر الأخبار المتنوعة، خصوصًا الأمنية، دون التيقن من مصداقيتها ومصادرها. فمن الأهمية التيقن من صحة هذه الأخبار قبل نشرها، لضررها البالغ على الدولة والمجتمع، والفرد.

8. أخلاقيات السياقة في تدهور خطير ومتسارع، من قبل المواطن والأجنبي على حد سواء، ومن الأهمية النظر في الأسباب والمسارعة بحلها، ولو بالتغريمات.

9. ركن التقاعد عددًا وافرًا من المستشارين القانونيين والسياسيين والإعلاميين المخضرمين المتقاعدين في بيوتهم، بلا أي استثمار لهذه الخبرات الكبيرة، فمتى نعي دورهم المؤثر والإيجابي في بناء الدولة والمجتمع؟

التعليقات
captcha

2019 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية