العدد 3905
الإثنين 24 يونيو 2019
وفيات الرياضة
الإثنين 24 يونيو 2019

شهدت البحرين بكل حزن وأسى وفاة العديد من الأشخاص وهم يمارسون الرياضة، كرياضة المشي أو كرة القدم، وقد توفي قبل أيام مواطن بحريني أثناء ممارسته الرياضة في ممشى عالي، إثر إصابته بنوبة قلبية حادة، كما توفي في العام 2015 مواطن في العقد الخامس من العمر إثر هبوط حاد في الدورة الدموية أثناء ممارسته الرياضة بممشى عالي أيضاً، وتوفي بحريني كان يبلغ من العمر (42 عاماً) في أحد ملاعب كرة القدم في قرية كرانة، في العام 2015، وكان قد توفي نتيجة لهبوط حاد أيضاً في الدورة الدموية.

ليست الحالات المذكورة للحصر، بل لتبيان العدد الذي لا يستهان به من البحرينيين الذين يتوفون أثناء ممارستهم الرياضة، وهذه الحالات تطرح تساؤلات عدة تدور في فلك الأسباب التي تؤدي إلى وفاة ممارسي الرياضة، وكيفية تجنب وقوعها مرة أخرى، كما أن هذا التكرار الملحوظ لوفاة ممارسي الرياضة، دعا سمو الشيخ ناصر بن حمد آل خليفة إلى توجيه المجلس الأعلى للشباب والرياضة إلى ضرورة معرفة الأسباب الكامنة وراء هذه الوفيات، والحيلولة دون وقوعها، والتأكد من الاشتراطات الفنية وإجراءات السلامة في المواقع الرياضية.

جانب مهم أيضاً، ضرورة عمل حملات مكثفة من التوعية على نطاق واسع، ومن خلال كل وسائل الإعلام المتاحة، وحتى جهات العمل، والجمعيات، والمؤسسات، إذ إن غياب الوعي اللازم لعله من بين الأسباب، وهو ما بدا واضحاً من خلال بعض مقاطع الفيديو المتداولة هذه الأيام والتصريحات من الأطباء، الذين قدموا نصائح لممارسي الرياضة، منها الابتعاد عن الإجهاد الكبير المبالغ فيه، وضرورة توافر الإسعافات اللازمة في المواقع الرياضية، وتواجد من يعرف استخدامها، وتكثيف الدورات التدريبية للإسعافات الأولية، بالإضافة إلى اكتساب النمط الصحي للتعامل مع الضغوط الحياتية، وما إلى ذلك من نصائح كثيرة، تتطلب عمل حملات توعوية واسعة، تستهدف كل الفئات العمرية، من شباب ومسنين، فمن المهم جداً رفع الوعي الصحي والرياضي لدى الأفراد في المجتمع، وحتماً سيقلل هذا بإذن الله من هذه الحالات المأسوف عليها.

التعليقات
captcha

2019 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية