العدد 3939
الأحد 28 يوليو 2019
نواب من الفضاء الخارجي
الأحد 28 يوليو 2019

ليس من الشطارة أو الحكمة أن يفرمل بعض النواب عمل زملائهم، لأسباب لا ترتبط بالعمل البرلماني، أو التشريعي، أو المحاسبي.

هذه الحالة الموجودة، والمستنسخة منذ المجالس السابقة، أثناء التصويت بالجلسات العامة، وفي الإعلام والصحافة، وفي التحرك الميداني، تفسد -بمجملها- جهود نواب آخرين، همهم الرئيس خدمة البحرين وشعب البحرين، بما يرضي الله عزّ وجلّ، وبما يمليه عليهم ضميرهم، ووجدانهم.

الطبطبة على بعض الجهات والمؤسسات التي يفترض بأن تحاسب، وتواجه بأخطائها، سلوك يوجز مستويات التخندق والتحزب و(الأنا) لبعض ممن انتخبهم المواطنون، ليكونوا ممثليهم، وصوتهم الناطق، والأمل لهم، ولأبنائهم.

النائب لم يأت من الفضاء الخارجي، وإنما من رحم البيت البحريني، وهو يعي جيدًا كغيره تفاصيل يوميات الأسرة البحرينية، وأولوياتها، واحتياجاتها، ومشاكلها، ومشاقها، ويعي أيضًا ما يحدث، وما يجب أن يحدث.

هذه الأمور كلها، كقطعة واحدة لا تتجزأ، لا يمكن لها أن تُحل، إلا بالتغيير الحقيقي والصادق، والذي يبدأ من الداخل، بدايته الإشارة لموقع الخطأ والخلل، والمطالبة بتصحيحه، والأهم الوقوف إلى جانب كل من يدعو إلى ذلك، وهو ما لا يحدث ببعض الحالات، وعنها أتحدث.

التعليقات
captcha

2019 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية