العدد 3957
الخميس 15 أغسطس 2019
جائزة ضيف الشرف النرويجية
الخميس 15 أغسطس 2019

منحت “منظمة 14 أغسطس” النرويجية صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء المُوقر جائزة “ضيف الشرف النرويجية لعام 2019م”، وذلك تقديرًا لجهود سموه في تعزيز السلام والأمن والتسامح والوئام الإقليمي والعالمي، وهي من الجوائز الرفيعة التي تنالها كبار الشخصيات العالمية. وهذه الجائزة وغيرها من الجوائز التي نالها سموه تؤكد مساحة الاحترام والتقدير الذي يكنه العالم من دول ومنظمات وشخصيات لسموه الكريم، وتمثل تقديرًا لمساهمات سموه الرفيعة في مختلف توجهات الحياة وحرصه الدائم على تشييد عالم مُستقر وآمن يسوده السلام ويجتمع أفراده تحت ظلال التسامح والتعايش مع الآخر والمحبة، وهي رؤية تتناغم مع أهداف التنمية المستدامة التي يبذل صاحب السمو الملكي رئيس الوزراء الموقر من أجلها جهودًا كبيرة منذُ سنين طويلة بهدف تحسين مستوى الإنسان البحريني في المعاش والحياة. إن الأهداف التنموية العديدة التي عمل من أجل تحقيقها صاحب السمو من اقتصادية واجتماعية وإنسانية تهدف إجمالا لتحقيق نهضة تنموية وحياكة نسيج وطني وإنساني، ولأهميتها الكبيرة في حياة الإنسان والمجتمعات نال بموجبها العديد من الجوائز المرموقة، وكان آخرها مبادرة سموه بالإعلان عن يوم الضمير العالمي لتعزيز ثقافة السلام، ما جعل مملكة البحرين تحتل موقعًا مُشرفًا بين دول العالم في دعم السلام العالمي.  إن هذه الجائزة تجسد ما يؤمن به صاحب السمو الملكي رئيس الوزراء الموقر ومملكة البحرين وشعبها من مبادئ قيم التعايش المشترك بين البشر وتحقيق الاستقرار لدول العالم وأمن شعوبها، وذلك لحاجة الدول وشعوبها إلى الابتعاد عن بؤر الصراعات التي تجتاح الكثير من الدول. إن حصول سموه الكريم على هذه الجائزة أثلج قلوب البحرينيين والعرب أجمعين وهو وسام يضعه الشعب البحريني على صدره تقديرًا لما يكنه لرئيس الوزراء من حُب وتقدير أولا، ولمواقف سموه الجليلة البحرينية والخليجية والعربية والعالمية الداعمة للتنمية والسلام ثانيًا، وهو تقدير عالمي للبحرين وحكومتها وشعبها ثالثا، وهذه الجائزة تعكس إسهامات سموه في مجالات التنمية البحرينية من صحة وتعليم وإسكان وغيرها. لقد حظيت مملكة البحرين من سمو رئيس الوزراء الكثير من العناية والاهتمام وبذل في ذلك حفظه الله الجهد الدائم غير المنقطع طوال مسيرته الحافلة بالعطاء، وقد نال مكانة كبيرة في قلوب مواطنيه الذين يُهنئون أنفسهم وبلادهم على كل ما ناله صاحب السمو من جوائز، مُتمنين كل الخير لسموه والعُمر المديد لاستكمال ما بدأه في مسيرة العطاء والبناء لخير البحرين وشعبها.

التعليقات
captcha

2019 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية