العدد 3959
السبت 17 أغسطس 2019
تقديم الدعم لهم واجب
الجمعة 16 أغسطس 2019

نثمن المبادرة الحضارية بتغيير مصطلح كبار السن إلى كبار المواطنين، وذلك لأهمية هذه الشريحة الاجتماعية المؤثرة والركيزة الأساسية، أصحاب الخبرة التراكمية والمعرفة الغزيرة والمراجع الحياتية القيمة والرأي السديد في المجتمع البحريني، وما تملكه هذه الفئة من حزمة كبيرة في شتى مناحي الحياة المختلفة والتي لا تقدر بثمن.

هذا التوجه الجديد يدعونا لأن نقول لدوائر القرار المعنية بتفعيله بالصورة المطلوبة التي ينتظرها المواطنيون رجالا ونساء، وعليهم بذل المزيد من التكريم والتقدير والاهتمام والرعاية وتحسين جودة الاحتياجات الضرورية في حياة هؤلاء الذين خدموا البحرين في مواقع العمل المختلفة وأفنوا زهرة شبابهم في خدمة الديرة وشعبها، وعمروا الأرض البحرينية وحموا حدودها وحافظوا على مكتسباتها وبذلوا من صحتهم الشيء الكثير والغالي والنفيس في نهضة البلاد وسعادة العباد، وذلك بالتركيز المضاعف على احتياجاتهم المعيشية والحياتية والاهتمام بالقضايا التي يواجهونها كصرف علاوة شهرية لهم تسمى علاوة كبار المواطنين، بالإضافة إلى تذليل الأعباء المالية عليهم كتخفيض فواتير الكهرباء والماء بمقدار 50 بالمئة عن منازلهم الخاصة، كذلك تخفيض أقساط بنك وزارة الإسكان لغاية النصف، وصرف بطاقة تموينية “تسوه” لمن تجاوز الستين من عمره، أيضا تسهيل أمور هؤلاء الأخيار أثناء مراجعتهم الدوائر والمشافي الحكومية وعدم تركهم على قوائم الانتظار لفترات طويلة كما يحدث الآن في تلك الأماكن، وتقديمهم دون غيرهم من المراجعين والمرضى وإعطائهم الأولوية في المزايا النوعية في الخدمات والمستلزمات التي تقدمها الحكومة، والاستفادة القصوى من خبرات المتقاعدين في سوق العمل، وتوفير الحياة الكريمة لهم ولأفراد أسرهم، ومع ذلك إلزام القطاع الخاص والبنوك والمحلات التجارية الكبرى بتقديم تسهيلات وخصومات خاصة بهم.

هذا ما نأمل أن يتحقق لهذه الكوكبة الخيرة من شعبنا العزيز، والذين لهم علينا حق وواجب ينبغي أن يحصلوا عليه وأن يستمتعوا بحياتهم القادمة. وعساكم عالقوة.

التعليقات
captcha

2019 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية