العدد 3969
الثلاثاء 27 أغسطس 2019
لديهم تحالف مقدس مع الكذب والإساءة للبحرين
الثلاثاء 27 أغسطس 2019

في كل مرة نشهد موجة جديدة من الأكاذيب والفبركات على منصات وسائل التواصل التابعة “لعملاء ومرتزقة إيران” بشأن نزلاء سجن جو، وفي النهاية لا يصح إلا الصحيح والكاذب المفبرك ستطارده اللعنة في حله وترحاله، وكما أوضحت الأمانة العامة للتظلمات أن “الادعاءات التي أُثيرت حول أسباب إعلان عدد من نزلاء مركز جو الإضراب عن الطعام، هي في حقيقتها أسباب تتعلق بالاعتراض على الإجراءات الإدارية والتنظيمية التي تحكم عمل المركز، ولا تندرج ضمن حالات الشكاوى التي تختص الأمانة العامة للتظلمات بالنظر فيها لأنها لا تمثل فعلاً مؤثماً أو مخالفاً للقانون، ولا يمكن تصنيفها بأنها نوع من أنواع التعذيب أو المعاملة اللاإنسانية أو الحاطة بالكرامة، ولم تتضمن كذلك حرماناً للنزلاء من الحقوق والضمانات القانونية التي تنظم وجودهم في المكان”... وبقية البيان منشور في الصحف المحلية.

لقد اعتدنا مثل هذه الأصوات التي تنعق في الخارج وصعاليك الفبركات، فحينا تشاهد زحفهم الكبير نحو الإساءة إلى رجال وزارة التربية والتعليم الذين تصدوا لطائفيتهم البغيضة ومشروعهم الانقلابي، وحينا آخر يفتحون باب “التلويص” على وزارة الداخلية وتحديدا السجون بإشعال بخور الكذب “تعذيب، سجن انفرادي، زيارات ممنوعة، عدم السماح بممارسة الشعائر الدينية، حرمان من النوم، معاملة لا إنسانية”، وكل واحد من أولئك الصعاليك يأخذ في الكذب والمزايدة حتى يرسو المزاد عليه، أو يؤجله إلى اليوم التالي وهكذا.

نفوس عفنة، حتى الجحيم يرفضها، لديها تحالف مقدس مع الطائفية والكذب والإساءة للبحرين وأجهزتها الرسمية، ليس في قاموسهم سوى الكذب والمناورات الخادعة ومهاجمة الأوضاع الحقوقية في البحرين التي أصبحت نموذجا يحتذى به في المنطقة، ولسنا بحاجة إلى ذكر الجهود العظيمة التي تقوم بها وزارة الداخلية برعاية النزلاء ومساعدتهم ليعودوا أفرادا صالحين مؤهلين في المجتمع.

بيان الأمانة العامة للتظلمات قدم الحقائق كلها، وانتصار الحق على الباطل والكذب طريق التاريخ... شهادة معلقة على جدار الكون.

التعليقات
captcha

2020 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية