العدد 4043
السبت 09 نوفمبر 2019
إضافـــــــــة هاني اللولو
هاي لايت
الجمعة 08 نوفمبر 2019

سيكون من الخطأ الاعتقاد بأن “مواجهة الموسم” بصدد تقديم كرة القدم التي يعشقها الجميع.! لعب سيتي لمباراة “طبيعية” في انفيلد مستبعد، وهو ما قد يجبر ليفربول على اللعب بفكرة “أخف الأضرار”.!

غوارديولا كتاب مفتوح لكلوب، والعكس صحيح.. ومع فارق النقاط الست في نهاية الثلث الأول من الطريق، سترعب صورة “الرقم 9” مخيلة سيتي، فيما سينتهي حيّز الخطأ عند ليفربول بتقلص الفارق لثلاث نقاط فقط.  

شتّان بين “ضرورة الفوز” و”ضرورة عدم الخسارة”.. مصلحة المشاهد المتعطش لطبق كروي فاخر تتطلب بداية مباراة بعيدة عن المألوف.!

وصلت كرة القدم لمراحل متطورة في مختلف المجالات الفنية والبدنية والذهنية، ولا تزال الحرب النفسية جزءًا من اللعبة.! غوارديولا نجح بكلماته “المبطّنة” في جر كلوب لهذا “الملعب”.. لكن ستبقى الكلمة الأهم على أرض الواقع.

المفاجآت واحدة من مكامن الجمال في هذا العالم.. أما الإصابات فهي اللعنة الأزلية.

في الوقت الذي تمنع فيه أعراف النقل التلفزيوني الإعادة البطيئة للإصابات المروعة، تفنّنت وسائل التواصل في نقل مختلف الصور لإصابة اندريه غوميز..! “آفة الزمن” لا أعراف لها.!

تخطّت المعادلة في الأندية الكبرى حاجز النتائج، ولم تعد المسألة متعلقة بتحقيق الألقاب فحسب.. النتائج والألقاب يجب أن تُغلف بالكرة الجذابة.

يوفنتوس بحث عن ذلك ووجد ضالته في ساري، وقبله كان باريس فاستعان بخدمات توخيل.

مشروع بايرن مع كوفاتش وصل لطريق مسدود بسرعة.. وضُربت ألقابه الثلاثة في موسمه الأول بعرض الحائط.! لأنه ببساطة فشل في ترك أية بصمة تُذكر.!

فالفيردي .. هو التالي.!

التعليقات
captcha

2019 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية