العدد 4047
الأربعاء 13 نوفمبر 2019
جائزة عيسى لخدمة الإنسانية مسيرة قائد له مجد على صفحات الخلود
الثلاثاء 12 نوفمبر 2019

تعتبر جائزة عيسى لخدمة الإنسانية، من أسمى مراتب الخير وأعظمها شأنًا ونفعًا، وتعكس مسيرة وأعمال قائد له مجد مؤثر على صفحات الخلود، أميرٌ اتسم بالبساطة والتواضع ومكارم الأخلاق ومحاسن الصفات، وأعطى الحياة أكثر مما أخذ منها.

يوم أمس تلقينا دعوة من مركز عيسى الثقافي لحضور حفل تقديم جائزة عيسى لخدمة الإنسانية في دورتها الرابعة الذي أقيم برعاية سامية من سيدي حضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه، والتي فازت بها مؤسسة “إدهي” الخيرية بجمهورية باكستان الإسلامية في مجال الخدمة الإنسانية. كان حفلاً فريدًا في مقاييس اللغة وحمل رسالة إنسانية من أرض المحبة والسلام والإنسانية والرخاء، كما اشتملت الكلمة السامية لسيدي جلالة الملك المفدى حفظه الله ورعاه، على معان عظيمة يعتزُّ بها كل بحريني. يقول جلالته: (ومن هذه المسئولية الكبيرة التي نحملها تجاه (قائد وطني عظيم) أنار بفكره وعطائه مسيرة بلادنا، وثبت بعزمه أركان نهضتها المعاصرة، تأتي الجائزة، بذكراها العطرة وتوجهاتها الرحبة، كخير دليل لاستكشاف المنجز الإنساني على الساحة العالمية، الذي يعلي من قيمة الإنسان ويضيف إليه أبعادًا سامية، ويجعل من خدمة البشرية والتضحية في سبيل حمايتها واستمرارها واجبًا إنسانيًّا مقدّسًا).

إنها رسالة السلام التي تنبثق من أرضنا البحرين التي تتميز عن غيرها بنور الخلق والابتكار وحرارة التفوق وتتبوأ مكان الصدارة في الأعمال الإنسانية على مر تاريخها، وما زال العالم ينهل من مناهل هذا الينبوع ويتعلم من قيادتنا الحب والخير والسلام، ولأميرنا الراحل والد الجميع، صاحب العظمة الشيخ عيسى بن سلمان آل خليفة، تغمده الله بواسع رحمته وأسكنه فسيح جنانه، الرجل العظيم والإنسان الكريم، مكانة عظيمة رفيعة في كل دول العالم قاطبة على اختلاف دياناتها وأجناسها. أما “مؤسسة إدهي الخيرية” الفائزة بجائزة الدورة الرابعة، فهي كيان غايته البشر وخدمتهم ومنفعتهم والاجتهاد في إسعاد الناس على هذه الأرض.

التعليقات
captcha

2020 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية