العدد 4065
الأحد 01 ديسمبر 2019
المرأة البحرينية أذهلت العالم بخطواتها الأسطورية وعقلها المتوهج
الأحد 01 ديسمبر 2019

نظم المجلس الأعلى للمرأة يوم أمس السبت احتفالية بمناسبة يوم المرأة البحرينية برعاية كريمة من صاحبة السمو الملكي الأميرة سبيكة بنت إبراهيم آل خليفة قرينة سيدي جلالة الملك المفدى رئيسة المجلس الأعلى للمرأة حفظها الله، واحتفالية هذا العام خصصت لـ “المرأة البحرينية في مجال التعليم العالي وعلوم المستقبل”، وقبل تناول الموضوع والتحدث عن إنجازات المرأة البحرينية في مجال التعليم العالي، أسترجع فقرة من تحقيق أجرته المجلة الشهيرة “العربي” (من مقتنياتي) عن البحرين في عدد أغسطس عام 1966 تحت عنوان “البحرين بعد 8 سنوات.. نهضتان جديدتان: إحداهما عمرانية والأخرى نسائية”. تقول الفقرة (إن المعمل الكبير الذي تتخرج منه فتاة البحرين الحديثة ثانوية البنات، وكانت بعثة العربي أول بعثة صحافية يسمح لها بدخول هذه المدرسة تقديرا للدور الثقافي الكبير الذي تؤديه المجلة. إن مبنى الثانوية يحمل طابع تطور تعليم الفتاة، فكلما زاد عدد الطالبات أو استحدث قسم جديد، أضيفت غرفة أو جناح لهذا المبنى الذي أصبح متشعبا في كل اتجاه، روعة في الأعمال التربوية الكبيرة الجارية في المبنى الذي بداخله 10 معلمات بحرينيات و24 معلمة مصرية، و4 فلسطينيات، و6 أردنيات، و10 هنديات وإنجليزيات. إنهن يعملن بتفان لتأهيل 715 طالبة حتى يحصلن على الشهادة التوجيهية، ومن المنتظر أن تتخرج هذا العام 130 طالبة موزعات كالآتي.. 39 قسم علمي، 61 قسم أدبي، و30 قسم المعلمات).

أين نحن من ذلك التاريخ واليوم، تزينت المسافات واخترقت المرأة البحرينية عيون المستحيل وتحملت كامل مسؤوليتها في البناء والتنمية والتطوير، ووصلت إلى مناصب قيادية عليا في المؤسسات الأكاديمية وأثبتت جدارتها بكل تفوق في البحث العلمي والأكاديمي، وكانت بحق عنوانا للريادة والقيادة ليس في المجال التعليمي والتربوي فحسب، إنما في كل نواحي الحياة.

المرأة البحرينية ناجحة في كل المجالات وأذهلت العالم بخطواتها الأسطورية وعقلها المتوهج وإنسانيتها الشامخة، وكانت دوما وأبدا فيضا من التضحية.

باقة ورد بمناسبة يوم المرأة البحرينية: إلى عمتي “ثاجبة”.. جذور الحنان الأزلية وبساتين أفراحنا. إلى زوجتي “شيخة الرويعي”.. جفون الورد وطعم الأزمنة التي لا تنبت غاباتها غير أوراق الحناء.

التعليقات
captcha

2020 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية