العدد 4309
السبت 01 أغسطس 2020
“أتخلص شغلك وأنت متشردق فوق دوشقك”
السبت 01 أغسطس 2020

دائما ما تأتي على البال الأوقات التي كان يلاقي فيها المواطن صعوبة أثناء قيامه بتخليص أية معاملة شخصية له أو لأفراد أسرته، سواء كانت كبيرة أم صغيرة، وذلك من خلال الحضور الشخصي إلى بعض الدوائر الخدمية و”الغربال والنطرة اللي أتكسر مفاسيده”، وصعوبة الحصول على مواقف للسيارات “ولملوفح ولملودخ” داخل أروقة المكاتب، “وود أبوك وهات أبوك يا صاعد فوق الدري ويا نازل”، ومضيعة وقته وتأخره عن التزاماته الأخرى “وهو واقف مثل الصنطري والعرق يتصبب من إيسده وحالته حاله” بين صفوف الطوابير الطويلة والساعات المملة من أجل تخليص معاملة بسيطة.

في الآن نفسه عندما نقوم الآن بمقارنتها بما هو حاصل حاليا في المواقع الحكومية المختلفة نجد “فرق السمه عن الارض” من ناحية سرعة الإنجاز بكل يسر وسهولة.

اليوم باستطاعة المراجع أن يقوم بإتمام الكثير من معاملاته الحكومية وهو “متشردق فوق دوشق بيته ودلة القهوة وسلة لرطب يمه، والايسي ينفخ على عافيته”، وخلال ثوان معدودة، وذلك يعني “أسهود ومهود، الله يديم علينه هالسهالات والهون أبرك ما يكون”.

الأهم أن ذلك يدل على نجاح هيئة المعلومات والحكومة الإلكترونية في تحقيق هذه الاستراتيجية الحضارية لمملكتنا الحبيبة في تذليل الصعوبات وتسهيل الإجراءات والتخلص من البيروقراطية والروتين القاتل، والتوجه نحو ديناميكية العمل وحيوية الأداء الحكومي.

مع ذلك ستأتي علينا أوقات ستختفي فيها “سالفة عنطزة الموظفين مع المراجعين”، وذلك بتفاعل غالبية القطاعات الحكومية مع المواطنين والمقيمين وكل من لديه معاملة حكومية عن طريق المواقع الإلكترونية ومنصات التواصل الاجتماعي.

ومازلنا في انتظار المزيد من الخدمات الإلكترونية الحكومية المبسطة في باقي الدوائر التابعة للدولة التي بدورها تسعد شعب البحرين وتخفف الكثير من الأعباء والعناء والانتظار، كل هذا الإنجاز جاء نتيجة تكامل وتضافر جهود أبناء البحرين كل حسب موقعه، وإتقانهم جودة العمل المقدم للجمهور و”عمار يا ديرة الطيبين عمار”، وإلى الأعلى دائما. وعساكم عالقوة.

2020 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية