+A
A-

تواجد لافت للجماهير اللاتينية في منطقة المشجعين الرسمية

يبرز حضور المشجعين اللاتينيين في منطقة المشجعين الخاصة بجماهير كأس العالم 2018 لكرة القدم بالعاصمة الروسية (موسكو).

وخصصت المنطقة الرسمية للمشجعين في منطقة “الكرملين” بموسكو، إذ تشهد المنطقة حراكًا كبيرًا ونشاطًا واسعًا من قبل الجماهير المختلفة التي تتوافد على روسيا استعدادًا لبدء المونديال غدًا (الخميس).

ويبرز حضور الجماهير اللاتينية من قارة أميركا الجنوبية في المنطقة المخصصة بشكل واضح وكبير، إذ توافدت أعداد كبيرة من جماهير وعشاق منتخبات كالبرازيل والأرجنتين والأوروغواي والبيرو، وهو الأمر الذي يعكس حرارة المونديال قبل بدئه عبر اللاعب رقم 12 في الملعب.

الزميل أحمد مهدي مع لاعب منتخب الأكاديمية مهدي توراني في “الكرملين”

جماهير أميركا الجنوبية وبما هو معروف عنها من تشجيعها الخاص والمميز أضفت طابعًا فنيا مميزا في “الكرملين”، وبدا حضورها لافتا للأنظار من خلال تقليعاتها الفريدة أو أصواتها العالية بالتشجيع رغم عدم انطلاق ركلة البداية للعرس العالمي الكبير.

و”الكرملين” كلمة روسية معناها القلعة أو الحصن وتطلق هذه الكلمة اليوم على مركز موسكو القديم بمبانيه وسط تصاميم قديمة رائعة حازت على إعجاب جميع زوار موسكو، إذ تقبل العديد من الجماهير على التقاط الصور التذكارية في منطقة المشجعين.

وخصصت اللجنة المنظمة للمونديال منطقة خاصة للجماهير بأماكن متعددة في “الكرملين”، علاوة على وضع مجسم لملعب كرة قدم مع وجود مدرجات تابعة له صممت بشكل رائع ولافت للأنظار.

وشهدت المنطقة تواجدًا إعلاميًّا مختلفًا لوسائل الإعلام الروسية والأجنبية، كما توجد بعض المناطق مخصصة لاستديوهات بعض القنوات الناقلة للمونديال.

ويتوقع أن يكون الحضور الجماهيري أكبر وبشكل لافت بدءًا من يوم غد (الخميس) الذي يعلن فيه رسميا عن افتتاح كأس العالم بلقاء منتخبي روسيا (المستضيف) والسعودية ضمن المجموعة الأولى.

كما يتوقع أن تكون الجماهير الروسية على موعد مهم ومرتقب في الافتتاح، نحو تحقيق تطلعاتها في نجاح منتخبها على غرار نجاح الاستضافة التي باتت روسيا حتى الآن تقدم صورة جميلة للاستضافة من خلال التنظيم المميز والإقبال المتزايد من الجماهير المختلفة مع قرب انطلاق شارة البداية.