+A
A-

جريمة اغتصاب بشعة في الهند

عثر‭ ‬على‭ ‬جثة‭ ‬فتاة‭ (‬16‭ ‬عاما‭) ‬بالقرب‭ ‬من‭ ‬منزلها،‭ ‬مقطوعة‭ ‬الرأس،‭ ‬وقد‭ ‬غمس‭ ‬رأسها‭ ‬في‭ ‬الحمض‭ ‬وشوه‭ ‬ثدياها‭ ‬بعد‭ ‬اغتصابها‭ ‬في‭ ‬مدينة‭ ‬غايا‭.‬

ووقعت‭ ‬الحادثة‭ ‬المروعة‭ ‬في‭ ‬مدينة‭ ‬غايا‭ ‬التابعة‭ ‬لمقاطعة‭ ‬بندار‭ ‬في‭ ‬الشمال‭ ‬الشرقي‭ ‬للهند،‭ ‬حيث‭ ‬حرر‭ ‬والد‭ ‬الفتاة‭ ‬محضرا‭ ‬باختفائها‭. ‬

بينما‭ ‬قالت‭ ‬الأم‭ ‬وأخوات‭ ‬الضحية‭ ‬أنها‭ ‬عادت‭ ‬إلى‭ ‬المنزل‭ ‬ثم‭ ‬طردها‭ ‬والدها‭ ‬وكانت‭ ‬بصحبة‭ ‬شخص‭ ‬معروف‭ ‬للعائلة‭ ‬في‭ ‬تلك‭ ‬الليلة،‭ ‬وفقا‭ ‬لأحد‭ ‬كبار‭ ‬رجال‭ ‬الشرطة،‭ ‬راجيف‭ ‬ميشرا‭.‬

ونظرا‭ ‬لاختلاف‭ ‬رواية‭ ‬الأب‭ ‬مع‭ ‬الأم‭ ‬والأخوات،‭ ‬قامت‭ ‬الشرطة‭ ‬الهندية‭ ‬بالقبض‭ ‬على‭ ‬والد‭ ‬ووالدة‭ ‬الضحية،‭ ‬وكذلك‭ ‬أحد‭ ‬الأقارب،‭ ‬حيث‭ ‬تدعي‭ ‬عائلة‭ ‬الضحية‭ ‬أنها‭ ‬اغتصبت،‭ ‬بينما‭ ‬تشك‭ ‬السلطات‭ ‬في‭ ‬ضلوع‭ ‬والدها‭ ‬في‭ ‬قتلها‭ ‬تحت‭ ‬بند‭ ‬جرائم‭ ‬الشرف‭ ‬المنتشرة‭ ‬في‭ ‬الهند‭.‬