+A
A-

أسعار العقارات تتراجع 20 %.. والعرض يفوق الطلب

قدّر‭ ‬عقاريون‭ ‬وعاملون‭ ‬في‭ ‬قطاع‭ ‬الدلالة‭ ‬انخفاض‭ ‬أسعار‭ ‬العقارات‭ ‬بشكل‭ ‬عام‭ ‬بنسبة‭ ‬20‭ %‬،‭ ‬خصوصًا‭ ‬في‭ ‬مناطق‭ ‬“التملك‭ ‬الحر”‭ ‬المخصصة‭ ‬لغير‭ ‬البحرينيين،‭ ‬رابطين‭ ‬ذلك‭ ‬بهدوء‭ ‬الأسواق،‭ ‬وارتفاع‭ ‬العرض‭ ‬على‭ ‬الطلب،‭ ‬وطول‭ ‬الإجراءات‭ ‬عند‭ ‬الشراء‭. ‬لكن‭ ‬ذلك‭ ‬لم‭ ‬يشمل‭ ‬بحسب‭ ‬بعضهم‭ ‬الشقق‭ ‬والمشروعات‭ ‬المخصصة‭ ‬لسكن‭ ‬البحرينيين‭ ‬والتي‭ ‬يعتمد‭ ‬المستثمرون‭ ‬فيها‭ ‬على‭ ‬برامج‭ ‬السكن‭ ‬الاجتماعي‭ ‬التي‭ ‬تطرحها‭ ‬وزارة‭ ‬الإسكان‭. ‬وقال‭ ‬صاحب‭ ‬مؤسسة‭ ‬الغروب‭ ‬التجارية،‭ ‬صالح‭ ‬فقيهي،‭ ‬إن‭ ‬أسعار‭ ‬العقارات‭ ‬انخفضت‭ ‬بشكل‭ ‬عام‭ ‬بنسبة‭ ‬تتراوح‭ ‬بين‭ ‬10‭ % ‬إلى‭ ‬15‭ %‬،‭ ‬فيما‭ ‬وصلت‭ ‬ببعض‭ ‬المناطق‭ ‬إلى‭ ‬20‭ %‬،‭ ‬عازيًا‭ ‬ذلك‭ ‬إلى‭ ‬ضعف‭ ‬الإقبال‭ ‬مقارنة‭ ‬بالمعروض‭ ‬الكبير‭. ‬ووصف‭ ‬السوق‭ ‬العقاري‭ ‬بموج‭ ‬البحر‭ ‬في‭ ‬إشارة‭ ‬إلى‭ ‬التحرك‭ ‬صعودًا‭ ‬وهبوطًا،‭ ‬رابطًا‭ ‬ذلك‭ ‬بالوضع‭ ‬الاقتصادي‭ ‬في‭ ‬البلد‭ ‬والمنطقة‭ ‬بشكل‭ ‬عام،‭ (...) ‬بعض‭ ‬الأحيان‭ ‬يرتفع‭ ‬العقار‭ ‬وبعض‭ ‬الآخر‭ ‬يبقى‭ ‬مدة‭ ‬أطول‭ ‬حتى‭ ‬نزول‭ ‬الأسعار‭. ‬وأوضح‭ ‬أن‭ ‬الانخفاض‭ ‬في‭ ‬الأسعار‭ ‬طال‭ ‬جميع‭ ‬العقارات‭ ‬في‭ ‬البحرين‭ ‬سواء‭ ‬التملك‭ ‬الحر‭ ‬الخاص‭ ‬بالأجانب‭ ‬أو‭ ‬الخليجيين،‭ ‬وحتى‭ ‬العقارات‭ ‬التي‭ ‬تخص‭ ‬البحرينيين،‭ ‬على‭ ‬عكس‭ ‬الماضي‭ ‬عندما‭ ‬كانت‭ ‬تتحرك‭ ‬الأسعار‭ ‬فإنها‭ ‬أكثر‭ ‬ما‭ ‬تؤثر‭ ‬على‭ ‬مناطق‭ ‬التملك‭ ‬الحر،‭ ‬أما‭ ‬الآن‭ ‬فشملت‭ ‬الكثير‭ ‬من‭ ‬مناطق‭ ‬البحرين‭.‬

ولفت‭ ‬فقيهي‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬انخفاض‭ ‬الأسعار‭ ‬بدأ‭ ‬منذ‭ ‬سنة‭ ‬ونصف‭ ‬تقريبًا،‭ ‬لكن‭ ‬السوق‭ ‬شعرت‭ ‬فيه‭ ‬بصورة‭ ‬أكبر‭ ‬الآن،‭ ‬مشيرًا‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬العقار‭ ‬الاستثماري‭ ‬على‭ ‬مختلف‭ ‬أنواعه‭ ‬كان‭ ‬يعرض‭ ‬لمدة‭ ‬لا‭ ‬تتجاوز‭ ‬الشهرين‭ ‬حتى‭ ‬يباع،‭ ‬لكن‭ ‬هذه‭ ‬الفترة‭ ‬الآن‭ ‬تمتد‭ ‬إلى‭ ‬6‭ ‬أشهر‭ ‬وقد‭ ‬تصل‭ ‬إلى‭ ‬سنة‭ ‬كاملة‭ ‬في‭ ‬بعض‭ ‬الأحيان‭.‬

وتابع‭ ‬“الناس‭ ‬تستمع‭ ‬لبعضها‭ ‬وتأخذ‭ ‬النصيحة‭ ‬والمشورة‭ ‬من‭ ‬بعضها،‭ ‬فعندما‭ ‬يعتقد‭ ‬شخص‭ ‬ما‭ ‬يرغب‭ ‬في‭ ‬الشراء‭ ‬أن‭ ‬هناك‭ ‬بوادر‭ ‬انخفاض‭ ‬بالأسعار‭ ‬فإنه‭ ‬يؤجل‭ ‬خططه‭ ‬انتظارا‭ ‬للحصول‭ ‬على‭ ‬سعر‭ ‬أقل‭ ‬وهكذا،‭ (...) ‬دائما‭ ‬الإنسان‭ ‬يريد‭ ‬الشيء‭ ‬الأرخص”‭.‬

وبالمقابل‭ ‬المستثمر‭ ‬أو‭ ‬البائع‭ ‬ينظر‭ ‬للمسألة‭ ‬بصورة‭ ‬معاكسة،‭ ‬فهو‭ ‬يضع‭ ‬هامشه‭ ‬الربحي‭ ‬مع‭ ‬بعض‭ ‬التفاؤل،‭ ‬وينتظر‭ ‬قدر‭ ‬المستطاع‭ ‬من‭ ‬الوقت‭ ‬لتحقيق‭ ‬غايته‭ ‬وإن‭ ‬طال‭ ‬الزمن،‭ ‬ويبدأ‭ ‬بتخفيض‭ ‬السعر‭ ‬تدريجيًّا‭ ‬وببطء،‭ ‬طبعًا‭ ‬ذلك‭ ‬حسب‭ ‬ظروفه‭ ‬وإمكانياته‭ ‬وقدرته‭ ‬على‭ ‬الصبر‭ ‬والتحمل‭ ‬وحسابات‭ ‬الربح‭ ‬والخسارة‭ ‬لديه‭.‬

وأكد‭ ‬فقيهي‭ ‬أن‭ ‬المشاريع‭ ‬العقارية‭ ‬التي‭ ‬تطرح‭ ‬عبارة‭ ‬عن‭ ‬جرعة‭ ‬منشطة‭ ‬للعقار،‭ ‬وتنظيم‭ ‬المعارض‭ ‬لطرح‭ ‬تلك‭ ‬المشاريع‭ ‬فيها‭ ‬بأسعار‭ ‬منافسة‭ ‬للموجود،‭ ‬مبينًا‭ ‬أن‭ ‬الغالبية‭ ‬الآن‭ ‬تخرج‭ ‬من‭ ‬المناطق‭ ‬والقرى‭ ‬القديمة‭ ‬وتذهب‭ ‬للمناطق‭ ‬الجديدة‭ ‬الهادئة‭ ‬ابتعادا‭ ‬عن‭ ‬الإزعاج‭ ‬وبحثا‭ ‬عن‭ ‬الخدمات‭ ‬الأفضل‭.‬

من‭ ‬جانبه،‭ ‬أكد‭ ‬المدير‭ ‬العام‭ ‬لشركة‭ ‬الفرصة‭ ‬للعقارات،‭ ‬جواد‭ ‬عبدالله،‭ ‬انخفاض‭ ‬أسعار‭ ‬العقارات‭ ‬في‭ ‬مناطق‭ ‬التملك‭ ‬الحر‭ ‬بسبب‭ ‬قلة‭ ‬المستثمرين‭ ‬من‭ ‬غير‭ ‬البحرينيين‭ (‬الأجانب‭)‬،‭ ‬وكذلك‭ ‬تراجع‭ ‬الوافدين‭ ‬الراغبين‭ ‬في‭ ‬التملك‭.‬

وقدر‭ ‬نسبة‭ ‬الانخفاض‭ ‬بـ‭ ‬30‭ % ‬تقريبًا‭ ‬منذ‭ ‬سنة‭ ‬واحدة،‭ ‬مضيفا‭ ‬سببا‭ ‬آخر‭ ‬لهذا‭ ‬التراجع‭ ‬وهو‭ ‬كثرة‭ ‬المعروض‭ ‬من‭ ‬العقارات‭ ‬في‭ ‬السوق‭ ‬مع‭ ‬انخفاض‭ ‬الطلب‭.‬

وأشار‭ ‬عبدالله‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬الشقة‭ ‬التي‭ ‬كانت‭ ‬بـ100‭ ‬ألف‭ ‬دينار‭ ‬سابقًا‭ ‬أصبحت‭ ‬حاليا‭ ‬بـ‭ ‬75‭ ‬ألف‭ ‬دينار‭. ‬وبين‭ ‬أن‭ ‬طول‭ ‬فترة‭ ‬الإجراءات‭ ‬بالنسبة‭ ‬للأجنبي‭ ‬الراغب‭ ‬في‭ ‬التملك‭ ‬والتي‭ ‬قد‭ ‬تصل‭ ‬إلى‭ ‬شهرين‭ ‬تؤثر‭ ‬أيضا‭ ‬بطريقة‭ ‬ما‭ ‬على‭ ‬انخفاض‭ ‬الأسعار،‭ ‬كون‭ ‬كثير‭ ‬منهم‭ ‬يعدل‭ ‬عن‭ ‬الفكرة‭ ‬مع‭ ‬طول‭ ‬المدة‭ ‬وزيادة‭ ‬الطلبات‭ ‬والإجراءات‭.‬

وأوضح‭ ‬أن‭ ‬المشاريع‭ ‬المطروحة‭ ‬في‭ ‬الفترة‭ ‬الأخيرة‭ ‬كثيرة‭ ‬وتفوق‭ ‬الطلب،‭ ‬لافتًا‭ ‬إلى‭ ‬وجود‭ ‬حاجة‭ ‬لتسويق‭ ‬البحرين‭ ‬أكثر‭ ‬للحصول‭ ‬على‭ ‬مستثمرين‭ ‬أكثر‭ ‬إذ‭ ‬إن‭ ‬المناطق‭ ‬الحرة‭ ‬في‭ ‬التملك‭ ‬محتاجة‭ ‬لترويج‭ ‬البلد‭ ‬أكثر‭ ‬من‭ ‬المشاريع‭. ‬

وأشار‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬مؤسسة‭ ‬التنظيم‭ ‬العقاري‭ ‬الآن‭ ‬لديها‭ ‬خطوات‭ ‬كبيرة‭ ‬بين‭ ‬المشتري‭ ‬والبائع‭ ‬والمطور‭ ‬ممتازة‭ ‬جدا‭ ‬ولكنها‭ ‬بحاجة‭ ‬لفترة‭ ‬طويلة،‭ ‬مبينًا‭ ‬أنه‭ ‬بفضل‭ ‬المؤسسة‭ ‬أصبح‭ ‬الآن‭ ‬ولأول‭ ‬مرة‭ ‬في‭ ‬الخليج‭ ‬ضمان‭ ‬بنكي‭ ‬يضمن‭ ‬للمستثمر‭ ‬حقه‭.‬

إلى‭ ‬ذلك،‭ ‬أيّد‭ ‬العقاري‭ ‬والدلال‭ ‬محمود‭ ‬خالد‭ ‬ما‭ ‬جاء‭ ‬به‭ ‬عبدالله‭ ‬وفقيهي‭ ‬في‭ ‬تراجع‭ ‬أسعار‭ ‬العقارات‭ ‬بشكل‭ ‬عام،‭ ‬لكنه‭ ‬عاد‭ ‬ليذكر‭ ‬بأن‭ ‬أسعار‭ ‬شقق‭ ‬التمليك‭ ‬للبحرينيين‭ ‬خصوصا‭ ‬تلك‭ ‬المتوافقة‭ ‬مع‭ ‬برنامج‭ ‬السكن‭ ‬الاجتماعي‭ ‬الذي‭ ‬تطرحه‭ ‬وزارة‭ ‬الإسكان‭ ‬“مزايا”‭ ‬ما‭ ‬زالت‭ ‬محافظة‭ ‬على‭ ‬مستوياتها،‭ ‬مع‭ ‬زيادة‭ ‬الطلب‭.‬

وبيّن‭ ‬أن‭ ‬هذا‭ ‬النوع‭ ‬من‭ ‬العقارات‭ ‬خالف‭ ‬المشروعات‭ ‬التجارية‭ ‬و”التملك‭ ‬الحر”‭ ‬فأن‭ ‬الطلب‭ ‬ما‭ ‬زال‭ ‬جيدا‭ ‬وبالتالي‭ ‬الأسعار‭ ‬متماسكة‭ ‬إلى‭ ‬حد‭ ‬ما‭.‬

وتابع‭ ‬أن‭ ‬هناك‭ ‬ركود‭ ‬نسبي‭ ‬طفيف‭ ‬في‭ ‬التملك‭ ‬بالنسبة‭ ‬للبحرينيين‭ ‬حيث‭ ‬الجميع‭ ‬ينتظر‭ ‬برنامج‭ ‬“مزايا”‭ ‬المطور،‭ ‬الذي‭ ‬أعلنت‭ ‬عنه‭ ‬وزارة‭ ‬الإسكان‭ ‬منذ‭ ‬أسابيع،‭ ‬حيث‭ ‬يترقبون‭ ‬تفاصيل‭ ‬المشروع‭ ‬التي‭ ‬قد‭ ‬تكون‭ ‬مشجعة‭ ‬أكثر،‭ ‬الأمر‭ ‬الذي‭ ‬جعل‭ ‬السوق‭ ‬“تفرمل”‭ ‬قليلا‭ ‬من‭ ‬حركتها‭.‬