العدد 4358
السبت 19 سبتمبر 2020
صالح ابو أنس
ارجعوا الى الله
الخميس 06 أغسطس 2020

نحن في زمن كثرت فيه الفتن بشكل كبير لدرجة أننا نبحث عن أي وسيلة سريعة لنيل مبتغانا، أصبح الشخص يذهب لما يسمى بالساحر والمشعوذ ظنًا منه أنه شيخ سوف يحقق له ما يريد بأسرع وقت وأن يشفي له زوجه أو ولده، ولكن هذا المشعوذ في الواقع لا يعمل سوى التفريق والتدمير ، إن الجهل يدفع بهذا الشخص للساحر وقد نسى أن القرآن والرقية الشرعية هي أفضل علاج لجميع الأمراض والأسقام.

أما آن الاوان لمن يؤذون الناس بالسحر وغيره أن يكفوا عن ذلك، فهم بذلك يدمروهم ويجعلوهم في حالة يرثى لها ، يطلبون منهم أموالًا طائلة ومطالب جمّة كي يحققوا مبتغاهم ويعملو ما يُسمّى بالعمل أو (الحجب) وبهذا تنقلب حياة الشخص وتتحلو لجحيم.

ألا يكفيكم ما نحن فيه! متى ترجعون إلى الله لتبصروا أن الموت يحيط بنا من كل جانب وسيأتي في أي لحظة، أما آن الأوان أن تذهب لمن قمت بإيذائه وتعتذر منه وتخبره الحقيقة كي يسامحك؟ أنت عليك أن تفصح عن المشعوذين والسحرة الذين يحصلون على صور الآخرين ويقوموا بتدميرهم ، ساعد غيرك بالتخلص من العذاب الذي سيحل به وامنع أن ينتشر شرهم أكثر فأكثر.

حان الوقت لتراجعوا نفسكم وتكفوا عن هذا الفعل الشنيع الذي يساعد على خراب البيوت، وإن لم تنتهو ستأتي لكم صاعقة تدمر بيوتكم وأطفالكم ونساءكم وستندمون على كل فعل حين لا ينفع الندم، توبوا إلى الله قبل أن يأتي يوم لا ينفع فيه ندم ولا توبة.

هذا الموضوع من مشاركات القراء
ترحب "البلاد" بمساهماتكم البناءة، بما في ذلك المقالات والتقارير وغيرها من المواد الصحفية للمشاركة تواصل معنا على: opinion.albilad@gmail.com

2020 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية .