العدد 3016
الإثنين 16 يناير 2017
الدمج والدمج المأمول
الإثنين 16 يناير 2017

تبنى الأوطان بسواعد الرجال، ووطني شهد خلال العقدين الماضيين نهضة غير مسبوقة، فقد حرصت القيادة الرشيدة على الاهتمام بالإنسان البحريني والنهوض بالعمل المجتمعي الشامل وبرامج التنمية المستدامة التي شهدت لنا بها الأمم، وأثمرت عن جائزة صاحب السمو الملكي رئيس الوزراء الموقر.

أصبحت البحرين مثالاً يحتذى به للنهوض بالعمل الاجتماعي الشامل والتنمية المستدامة من خلال رؤية ورسالة واضحة التزم بها رجال مخلصون في حكومة صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة رئيس الوزراء الموقر حفظه الله.

نجح وزير العمل في تقليص البطالة ضمن الحدود الآمنة وتعزيز دور البحرنة من خلال تطوير العمالة البحرينية بحزمة من البرامج التدريبية التي جعلت البحريني خياراً لابد منه للقطاع الخاص وتطوير الشراكة الاجتماعية لتوظيف العمالة البحرينية دون أية قرارات ملزمة، مما ساعد في تعزيز السياسة الاستراتيجية الوطنية التي آتت أكلها باستقرار سوق العمل وزيادة معدلات النمو، وعطفاً على هذه النجاحات ولثقة القيادة الرشيدة في وزير العمل تم دمج وزارة التنمية الاجتماعية مع وزارة العمل تعزيزا لهذه الثقة وأملاً في مزيد من النهضة بهذا القطاع الحيوي.

ويعد هذا النموذج إيجابيا للدمج من خلال استيعاب وزير العمل قطاعا حيويا لا مناص من تطويره حيث تندرج تحت التنمية الاجتماعية قطاعات عديدة مثل الأندية والناشئة والمعاقين ومنظمات المجتمع الأهلي ونجد أن لسان حالنا يشهد بفاعلية الترشيد من خلال دمج مدروس يأتي ما بين برامج مؤثرة لاستيعاب الزيادة في بعض الوظائف الحيوية والتعامل معها بما لا يخل بحق الموظفين وترجيح الكفة الأكفأ في التكليف وتدوير الآخرين في وظائف تعود بالنفع على تطوير عمل الوزارة.

ولكن عندما تم دمج شؤون البلديات والتخطيط العمراني والزراعة مع الأشغال لم نسمع عن بعض القطاعات ما يثلج الصدر منذ حدوث الدمج، وهل تدشين البدالة الجديدة جل الإنجازات حتى يتم فرد الصفحات في الجرائد، يحتاج منكم الوطن أكثر فقد كنا نستبشر خيرا بدمج هذا القطاع الحيوي، فيوجد قصور في تطوير العديد من قطاعات البلديات وتطوير الشراكة مع القطاع الخاص للعودة بالنفع على شؤون البلديات، وكانت لكم في السابق أسوة في العديد من المشاريع التي لم تكن تكلف وزارة البلديات فلساً واحدا.

وأتى تقرير الرقابة ليصيبنا بالصدمة جراء تكرار الملاحظات نفسها وضياع الملايين جراء عدم استغلال أراضي الوزارة، بالإضافة إلى تكبيد الشريك الخاص خسائر عدة نتيجة طرح مشروعات دون اكتمال البنية التحتية لها؟!.

التعليقات

2022 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية .