العدد 3844
الأربعاء 24 أبريل 2019
ريشة في الهواء أحمد جمعة
رجل المواقف والصعاب
الأربعاء 24 أبريل 2019

قبل أكثر من سبع سنوات مازالت ذاكرتي تحتفظ بعبارة قالها لي سمو رئيس الوزراء خليفة بن سلمان حفظه الله بعد فترة من اجتيازنا المحنة الدمرة المشؤومة “سنجتاز المحنة أقوى مما كنا”، يومها كنا بمجلس سموه العامر بوقت عصيب تخلى فيه البعض عن دوره الوطني وهرب البعض وتوارى البعض بانتظار انقشاع الضباب واتضاح الرؤية كما خُيل لهم، لم أشك بعبارة سموه رغم الصورة القاتمة حينها، ورغم الزلزال الذي عصف بالبلاد وفقد الكثيرون من ضعاف النفوس للأسف ثقتهم وتوازنهم لكن عبارته المحفورة بذهني “سنعود أقوى مما كنا” وسنجتاز المحنة أقوى، ليست مجرد تخمين وتكهن، أو عبارة تقال لتهدئة النفوس بوقت المحن، كانت رؤية سديدة ويقينا قائما على الثقة بالإرادة والإيمان بالعزيمة، وقد تجسدت العبارة بذاك الوقت الدقيق بالذات لأننا أصبحنا بعده ليس فقط أقوى مما كنا بل أكثر صلابة في مواجهة التحديات وأكثر خبرة، فمهما تعرضنا من صعاب، نجتازها بخبرة وحنكة القائد ورؤيته السديدة بامتصاص الصدمات ومعالجة الأزمات حتى أن البحرين أضحت عصية على المؤامرات والمحن بفضل الخبرة العميقة الشمولية التي اكتسبها سموه عبر مسيرة القيادة الحكيمة.

أذكر أن البحرين بلحظة تاريخية مقيتة كادت تفرط منا وتضيع بحقبتي السبعينات والتسعينات، ثم المحنة الكبرى الدميمة بالعام 2011، لكن بفضل رؤية هذا الرجل الصلب المقاوم للمحن اجتزنا كل هذه المصاعب بوقت خُيل للبعض أن البلاد ضاعت اعتمادا على حجم المؤامرة وحالة الفوضى العارمة التي مررنا بها، فقد كان الوضع يبدو ميؤوساً منه من قبل الطامعين وضعاف النفوس، لكن إرادة العزم والحسم فاقت إرادة الدمار والفوضى وكان دور سمو رئيس الوزراء الحاسم نقطة التحول. مرت ببالي اليوم هذه الخواطر النابعة من ذكريات الأمس وأنا أتابع سموه لا يهدأ له بال وهو يعالج ويداوي ويمتص الصدمات هنا وهناك، لا يترك منعطفا ولا زاوية ولا موقفا بالوطن بحاجة لإنقاذ إلى وكان سموه بالوقت المناسب متواجداً بعقله وحكمته وثبات خطواته يطفئ الحرائق ويهدئ النفوس ويعالج الجروح ويعيد الأوضاع أفضل مما كانت عليه، مثلما أعاد البحرين بعد فوضى 2011 أقوى مما كانت عليه. هذا هو خليفة بن سلمان، رجل كلمة وقائد أمة، وصانع حضارة، مهما أحصيت المواقف فلن أوفي سموه ما يستحق من وفاء، حفظه الله ورعاه.

تنويرة:

ازرع الورد حتى لو كان جارك يزرع الشوك.

التعليقات

2021 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية