العدد 3959
السبت 17 أغسطس 2019
دلالات توجيهات سمو رئيس الوزراء للاستعانة بالكفاءات الطبية
السبت 17 أغسطس 2019

تبرز العديد من الدلالات للتوجيه السامي الصادر من رئيس الوزراء صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة للاستعانة بالأطباء البحرينيين العاملين في القطاع الخاص لإجراء العمليات الجراحية في مستشفى السلمانية الطبي، لاسيما في التخصصات الطبية غير المتوفرة بالمستشفى، ويأتي على رأس تلك الدلالات اهتمام الدولة بتقديم العلاج المتقدم للمواطنين والمقيمين، والاستفادة من خبرات الأطباء البحرينيين من الاستشاريين والاختصاصيين في مختلف التخصصات.

الدلالة الثانية تتمحور حول ما يوليه سمو رئيس الوزراء من اهتمام بتطوير وتحسين القطاع الصحي، فجودة الخدمات ونوعيتها تعتمد بشكل رئيسي على الموارد البشرية والكفاءات الوطنية المتخصصة، ولأن مملكة البحرين تشهد نموًا كبيرًا في قطاع الخدمات الصحية، وتفتح المجال للمشاريع الطبية من مستشفيات ومراكز صحية وعيادات خاصة، وتعمل وفق الخطة الوطنية على الارتقاء بمستوى الرعاية الصحية الأولية في المراكز الصحية بمختلف مناطق البلاد، والرعاية الصحية الثانوية في المستشفيات الحكومية، ويتصدرها مجمع السلمانية الطبي كأحد أكبر المراكز الطبية في منطقة الشرق الأوسط، فإن وجود أسماء لامعة تميزت في تخصصات طبية متقدمة من الأطباء والطبيبات البحرينيين العاملين في القطاع الخاص، يمكنها المساهمة في دعم الخدمات الحكومية على مستوى إجراء العمليات الجراحية، وبذلك، يحقق الجهد المشترك بين الأطباء في القطاعين العام والخاص نقلة نوعية في مستوى تلك الخدمات.

وحسنًا فعلت وزارة الصحة بالتحرك السريع والتخطيط لآلية العمل بعد صدور توجيهات سمو رئيس الوزراء، فهذا التحرك هو خطوة في الطريق الصحيح للعمل المنجز، ويأتي اجتماع وزيرة الصحة الأستاذة فائقة بنت سعيد الصالح مع المسئولين لتنفيذ الآلية المناسبة، ليضع أولى الخطوات التي تتطلب حصر الاحتياجات الفعلية للعمليات المطلوبة، وحددها الاجتماع بشكل واضح في العمليات المعقدة لعلاج تشوهات الأطفال وعمليات زراعة الأعضاء وزراعة قوقعة الأذن والجراحات التكميلية كتشوهات الحروق والتجميل.

إذن، تلك المجالات الطبية الدقيقة بمقدور الأطباء البحرينيين إجراء العمليات فيها، وهذا يعني إمكانية التوسع في تقديم خدماتها للمرضى المحتاجين دون الحاجة لإرسالهم إلى الخارج، وكما قالت الوزيرة الصالح، فإن “جودة الخدمات الصحية والارتقاء بها، نابع من الدعم اللامحدود والاهتمام الذي يتلقاه القطاع الصحي من سمو رئيس الوزراء وتوجيهات سموه السامية التي تصب دائما في مصلحة المواطنين وراحة المرضى، ومتابعة سموه عن كثب باستمرار لتطوير الخدمات الصحية في مملكة البحرين وحثه على توفير كل سبل الرعاية الصحية للمواطنين والمقيمين”.

التعليقات

2022 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية .