العدد 4019
الأربعاء 16 أكتوبر 2019
ابتسامة خليفة بن سلمان. .. تشرق على الوطن بالتفاؤل
الأربعاء 16 أكتوبر 2019

يسعد ويشعر بالغبطة والسرور حين يرى المواطنين في راحة وسعادة.. يتجاوز المشقة والتعب والإجهاد ليكون بالقرب من أهل البلد.. حتى وهو في حاجة إلى الراحة، فإنه يقدّم أولًا راحة الناس وسعادتهم حين ينتظرون قدومه ومشاركته في لقاء أو احتفالية أو مناسبة يحرص على أن يكون فيها معهم.. وهكذا هي ابتسامة رئيس الوزراء صاحب السمو الملكي الأمير خليفة بن سلمان آل خليفة، حفظه الله ورعاه وأنعم عليه بالصحة والعافية والعمر المديد.. ابتسامة تشرق على الوطن بالخير والتفاؤل والسعادة، وهكذا كانت المشاعر الممزوجة بدعوات الحمد والشكر على سلامة سموه ونجاح الفحوصات الطبية.. دعوات من قلوب أهل البلد المخلصين والمحبين لله سبحانه وتعالى لأن يغمر “خليفة بن سلمان” بنعمة الصحة والسلامة والعافية لكي تبقى تلك الابتسامة المشرقة، تبعث بشائر البركات.


وبشائر البركة والخير والثناء هي صورة رائعة تفيض بالنبيل من الأحاسيس تجاه “خليفة بن سلمان”.. الرمز الكريم العظيم بمكانته الكبيرة في قلوب أهل البحرين، ولا غرابة في هذا الحب الكبير.. وهذا الشعور العامر.. وهذه الصور الجميلة التي كان إطارها الأجمل ومحتواها الأشمل ورونقها الأصيل هو العرفان بدور “خليفة بن سلمان” الذي عرفه أهل بلده دائمًا وأبدًا يسهر ويجتهد ويخطط لكي ينال الوطن وأهله ما يطمحون إليه من خيرات التقدم والنهضة والتطور في كل المجالات.


حمدًا لله على سلامة مجد الوطن.. نبض الوطن.. والد الوطن.. ملاذ الوطن.. أبا علي، وهي بشرى نبتهل فيها إلى الله عزّ وجلّ لأن يبارك لنا في هذا الوطن وقيادته وشعبه.. لقد كان الجميع في فرحة غامرة عند سماع تشافي سمو رئيس الوزراء ليواصل مسيرة بناء الوطن يدًا بيد مع عاهل البلاد صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة، وهي مناسبة نبعث فيها أجمل التهاني الدعوات بسلامة سموه إلى العائلة المالكة الكريمة، وإلى أنجال وأحفاد سموه حفظهم الله جميعًا ورعاهم، وإلى كل محبي سموه.. وكم هي رائعة هذه السمات النبيلة والخصال الرفيعة التي تجمع أهل البلد بالمحبة والتكاتف مع قيادتهم، لا سيما وهي نابعة من أعماق القلب بمشاعر صادقة، ونسأل الله جلّ وعلا أن يحفظ الجميع من أي مكروه، وأنعم وأكرم بهذه الصورة المليئة بمعاني التكاتف والتلاحم والفرحة بسلامة “خليفة بن سلمان”.. الذي غرس فينا البذل والإيثار والجد والاجتهاد في خدمة الوطن..


نسأل الله أن يديم عليك يا صاحب السمو موفور الصحة العافية، وأن يسدّد خطاك ويرعاك بعينه التي لا تنام، فأنت حين تبتسم.. يبتسم الوطن بأجمل تعابير الحب.

التعليقات

2022 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية .