العدد 4370
الخميس 01 أكتوبر 2020
هكذا أنقذ أمير الكويت الراحل كأس الخليج!
الخميس 01 أكتوبر 2020

لا حصر لمناقب سمو أمير الكويت الراحل الشيخ صباح الأحمد في مساحة محددة، فهو شخصية بانورامية شاملة العطاء. وبسهولة شديدة يمكنني أن ألتقط واحدة من تلك المواقف النبيلة في “خليجي 23” وقد عايشتها لحظة بلحظة، وما زالت راسخة في ذهني كما لو أنها حدثت بالأمس.

كان ذلك في شتاء 2017، عندما واجهت دورة كأس الخليج، واحدًا من أصعب التحديات في مسيرتها، بسبب رفض 3 منتخبات من أصل 8، اللعب في قطر البلد المستضيف للنسخة 23، وبات مصير الدورة على المحك، وتبقى 14 يومًا فقط عن موعد انطلاق العرس الخليجي بكل ما يمثله من قيمة تراثية خليجية مغلفة بإطار رياضي!

عندما علم الشيخ صباح الأحمد بهذه المشكلة وهو يدرك بالطبع خلفيتها وأبعادها، رأى أن تلعب الكويت دور المنقذ، وتبنى فكرة استضافة الدورة وتعامل معها بشكل خاص، وكون الفترة قصيرة وغير كافية لتوفير الميزانيات اللازمة لاستضافة الوفود الرسمية والجماهيرية للمنتخبات الثمانية في الموعد المحدد، تكفل رحمه الله بالنفقات من حسابه الشخصي.

وبالفعل، نظّمت الكويت البطولة بمشاركة المنتخبات الثمانية، ولكن ما حدث بعد ذلك هو السبب الحقيقي في بقاء كأس الخليج، والمتمثل في تنظيم قطر للنسخة 24 بمشاركة المنتخبات الثمانية، وهذا دليل على أن سمو أمير الكويت استطاع بحكمته ودبلوماسيته العالية، أن يخلق اتفاقًا في الكويت يضمن استمرار “العرس الخليجي” بمشاركة الجميع في قطر وفي غيرها من الدول المعنية.

والحمد لله لم يحدث ما يعكر صفو النسخة الأفضل على الإطلاق بالنسبة للبحرينيين، فقد توّج منتخبنا بكأس الخليج في العام 2019، بعد نصف قرن من الانتظار، وفرحنا جميعًا باللقب الغالي، واحتفل الخليجيون معنا، ولا أظن أن رجلاً كان سعيدًا في تلك اللحظة أكثر من الأمير الراحل الذي أحب الخليج مجتمعًا، وأحب البحرين بصورة خاصة، فلا غرابة في أن تبادله البحرين حكومة وشعبًا ذات الشعور، وتنعى رحيله بحزن شديد.

لقد كانت “لقطة” من حياة الراحل الكبير، الشيخ صباح الأحمد، بكل ما عرف عنه من دعم للوحدة والسلام والإنسانية، تحمل في طياتها عبرة طيبة، تشيع في نفوسنا الفخر والاعتزاز بحكمة قادة الخليج العربي الذي سيكون كما تمنى الفقيد الغالي. رحم الله الشيخ صباح الأحمد وألهم الشعب الكويتي الشقيق الصبر والسلوان، وأعان أخاه الشيخ نواف الأحمد على تحمل المسؤولية والسير على خطواته المضيئة.

2020 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية .