العدد 4389
الثلاثاء 20 أكتوبر 2020
مارغريت ناردي
السفارة الأميركية تطلق أسبوع اكتشف أميركا (21-27 أكتوبر)
الثلاثاء 20 أكتوبر 2020

كل عام، في هذا الوقت تقريبًا، تحتفل السفارات الأميركية في جميع أنحاء العالم بأسبوع اكتشف أميركا؛ لتسليط الضوء على مساهمات السلع والخدمات والمنتجات الأميركية في حياتنا. ينطلق أسبوع اكتشف أميركا هذا العام في البحرين بتاريخ 21 أكتوبر، حيث يوفر أسبوع اكتشف أميركا كل عام فرصة للسفارة الأميركية وغرفة التجارة الأميركية في البحرين وأصدقائنا وشركائنا البحرينيين لتسليط الضوء على الاستثمار الأميركي في البحرين وتعزيز الشراكة القوية والمتعمقة بين الولايات المتحدة ومملكة البحرين في جميع القطاعات.

لقد وقع اختيار أكثر من 200 شركة أميركية من الطراز العالمي على البحرين لتكون مقرًا لها ، حيث إن البحرين تُعد أحد أكثر الاقتصادات ديناميكية في المنطقة، ومكانا رائعا لممارسة الأعمال التجارية. كما أن هذه الشركات خلقت قفزة في التجارة الثنائية بين الولايات المتحدة والبحرين من 782 مليون دولار في العام 2005 إلى 2.45 ملياردولار في العام 2019، بما في ذلك زيادة صادرات البحرين إلى الولايات المتحدة، من 300 مليون دولار قبل دخول اتفاقية التجارة الحرة بين الولايات المتحدة والبحرين حيز التنفيذ في 2006 إلى أكثر من 1 مليار دولار اليوم.

من المؤكد أن جائحة COVID-19 تؤثر سلبًا على الاقتصاد العالمي. خلال أسبوع “اكتشف أميركا”، سنستعرض بعض الشركات البحرينية والأميركية التي تساعدنا جميعًا على الازدهار خلال هذه الأوقات الصعبة. وسنسلط الضوء على جهود بعض الشركات الأميركية مثل Hill وL3 وAECOM، التي سيضمن إتقانها الهندسي تجربة سفر ممتازة في مبنى الركاب الجديد بمطار البحرين الدولي. كما ستؤدي مساهمات هذه الشركات الأميركية إلى زيادة سعة الركاب إلى 14 مليون مسافر كل عام، وفي المستقبل، ستتيح رحلات من دون توقف بين البحرين والولايات المتحدة. وسنؤكد على مساهمات كبرى شركات التكنولوجيا الأميركية، مثل سيسكو وأمازون ومايكروسوفت؛ لبناء بنية تكنولوجيا المعلومات اللازمة للمدارس والجامعات لمشاركة البيانات بأمان ومواصلة التعليم بأمان أثناء جائحة COVID-19. كما سنكرم شركات مثل WestPoint Home التي أعادت تجهيز أحد خطوط إنتاجها لإنتاج أقنعة الوجه المنقذة للحياة لحمايتنا جميعًا، وكذلك مستشفى الإرسالية الأميركية الذي يدعم شعب وحكومة مملكة البحرين للتعامل على جائحة COVID-19.

ومن أجل إلهام وتقديم رواد الأعمال المحليين الراغبين في التواصل مع رواد الأعمال الأميركيين والشراكة معهم أو دخول السوق الأميركية، سنعقد سلسلة من ورش العمل الافتراضية لشرح أهم نصائحنا حول ممارسة الأعمال التجارية في الولايات المتحدة، والحصول على امتيازات لتسويق المنتجات الأميركية والخدمات محليًا وتعظيم الموارد مثل بنك التصدير والاستيراد الأميركي (EXIM) لاستيراد السلع والخدمات المصنعة في الولايات المتحدة. كما ستوفر ورش العمل الافتراضية معلومات عن الخدمات التجارية وخدمات التأشيرات الخاصة بالسفارة الأميركية لممارسة الأعمال التجارية في الولايات المتحدة، بما في ذلك التأشيرة السياحية والتجارية الجديدة الصالحة لمدة 10 سنوات، والتي ستتيح فرصًا أكبر للتبادل بين الأفراد وفي التجارة والسفر، والسياحة، بمجرد استئناف إصدار التأشيرات بأمان في ضوء جائحة COVID-19.

 

القائم بالأعمال لدى سفارة الولايات المتحدة

الأميركية في مملكة البحرين

2020 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية