+A
A-

ميليشيات إيران تدشن معركتها الانتخابية بمهاجمة الكاظمي

دشنت‭ ‬الميليشيات‭ ‬الموالية‭ ‬لإيران‭ ‬حملة‭ ‬ضغوط‭ ‬جديدة‭ ‬على‭ ‬رئيس‭ ‬الوزراء‭ ‬العراقي‭ ‬مصطفى‭ ‬الكاظمي‭ ‬قبيل‭ ‬الانتخابات‭ ‬التشريعية‭ ‬المبكرة‭ ‬مستغلة‭ ‬الهجوم‭ ‬الانتحاري‭ ‬الأخير‭ ‬الذي‭ ‬ضرب‭ ‬مدينة‭ ‬الصدر‭ ‬وخلف‭ ‬العشرات‭ ‬بين‭ ‬قتيل‭ ‬وجريح،‭ ‬متهمة‭ ‬إياه‭ ‬بالفشل‭ ‬وبالزج‭ ‬بجهاز‭ ‬المخابرات‭ ‬في‭ ‬العملية‭ ‬الانتخابية‭ ‬“من‭ ‬أجل‭ ‬تزويرها”‭.‬

وهاجم‭ ‬قيس‭ ‬الخزعلي‭ ‬الأمين‭ ‬العام‭ ‬لميليشيا‭ ‬عصائب‭ ‬أهل‭ ‬الحق،‭ ‬الكاظمي،‭ ‬داعيا‭ ‬مجلس‭ ‬النواب‭ ‬إلى‭ ‬استجواب‭ ‬الحكومة‭ ‬العراقية‭ ‬ورئيسها‭.‬

واتهم‭ ‬الكاظمي‭ ‬بأنه‭ ‬زجّ‭ ‬بجهاز‭ ‬المخابرات‭ ‬في‭ ‬العملية‭ ‬الانتخابية‭ ‬وقال‭ ‬إنه‭ ‬“يتدخل‭ ‬في‭ ‬شؤون‭ ‬مفوضية‭ ‬الانتخابات‭ ‬من‭ ‬أجل‭ ‬تزوير‭ ‬نتائج‭ ‬الانتخابات‭ ‬وللأسف‭ ‬الشديد‭ ‬تم‭ ‬تحويل‭ ‬مهام‭ ‬المخابرات‭ ‬إلى‭ ‬جمع‭ ‬المعلومات‭ ‬عن‭ ‬فصائل‭ ‬المقاومة‭ ‬والابتزاز‭ ‬السياسي‭ ‬والشعب‭ ‬بدأ‭ ‬يفقد‭ ‬الثقة‭ ‬بجهاز‭ ‬الاستخبارات‭ ‬بسبب‭ ‬عدم‭ ‬دقته‭ ‬بنقل‭ ‬الأخبار”‭.‬

وتأتي‭ ‬تصريحات‭ ‬الخزعلي‭ ‬في‭ ‬خضم‭ ‬معركة‭ ‬انتخابية‭ ‬مبكرة‭ ‬وضمن‭ ‬معركة‭ ‬لي‭ ‬أذرع‭ ‬بين‭ ‬الميليشيات‭ ‬الشيعية‭ ‬النافذة‭ ‬المقربة‭ ‬من‭ ‬إيران‭ ‬ورئيس‭ ‬الوزراء‭ ‬العراقي‭.‬

ودعا‭ ‬الخزعلي،‭ ‬وهو‭ ‬من‭ ‬أكثر‭ ‬الشخصيات‭ ‬انتقادا‭ ‬للكاظمي‭ ‬ويتهمه‭ ‬باستمرار‭ ‬بالولاء‭ ‬للولايات‭ ‬المتحدة‭ ‬وباستهداف‭ ‬ما‭ ‬يسميها‭ ‬“فصائل‭ ‬المقاومة”‭ (‬الميليشيات‭ ‬الشيعية‭ ‬العراقية‭ ‬الموالية‭ ‬لإيران‭)‬،‭ ‬للكتل‭ ‬السياسية‭ ‬النيابية‭ ‬الرافضة‭ ‬لاستجواب‭ ‬رئيس‭ ‬الحكومة،‭ ‬بـ‭ ‬“مراجعة‭ ‬مواقفها”‭.‬

وانتقد‭ ‬بشدة‭ ‬أداء‭ ‬الحكومة‭ ‬العراقية‭ ‬قائلا‭ ‬“تستحق‭ ‬بجدارة‭ ‬لقب‭ ‬الفاشل‭ ‬في‭ ‬تاريخ‭ ‬الدولة‭ ‬العراقية‭ ‬الحديثة”،‭ ‬مضيفا‭ ‬“ملايين‭ ‬العراقيين‭ ‬يعانون‭ ‬من‭ ‬الغلاء‭ ‬والحكومة‭ ‬لم‭ ‬تضع‭ ‬أي‭ ‬حلول‭ ‬للأزمة‭ ‬الاقتصادية”‭.‬