العدد 4752
الإثنين 18 أكتوبر 2021
د.خالد زايد
خطاب جلالة الملك... مضامين من أجل البحرين
الأحد 17 أكتوبر 2021

جاء الخطاب السامي لحضرة صاحب الجلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة عاهل البلاد المفدى حفظه الله ورعاه، في افتتاح دور الانعقاد الرابع من الفصل التشريعي الخامس لمجلسي الشورى والنواب، وما شمله من مضامين فيها الكثير من الثقة والتفاؤل لاستدامة المسيرة التنموية والديمقراطية الشاملة في المملكة، ليعكس لنا فكرا ورؤية ملكية واعدة وطموحة كفيلة بأن تصل بنا إلى أهداف ونجاحات الدولة وتحقيق تطلعات وتنمية الوطن والمواطن.
وقد عبر جلالته في الخطاب السامي عن مشاعره ومشاعر أهل البحرين بأجزل وأعظم المعاني للجهود الكبيرة التي يقوم بها صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن حمد آل خليفة ولي العهد رئيس مجلس الوزراء، وقيادته فريق البحرين في مواجهة الجائحة الصحية والتعامل معها بكل احترافية ونجاح، ما يعكس اعتزازنا كبحرينيين بقدرة سموه والفريق الطموح والصفوف الأمامية وكل من ساندهم خلال أزمة كورونا، بأننا نقدم للعالم نموذجاً فريداً يحتذى به في إدارة الأزمات.
إن هذه الجهود المشهود لها من الجميع كانت محل تقدير من دول العالم بشكل عام ومنظمة الصحة العالمية بشكل خاص، على الدور الكبير والمتميز الذي قام به فريق البحرين بقيادة سمو الأمير سلمان منذ انطلاق الأزمة الصحية، ما يؤكد اهتمام القيادة الرشيدة بصحة وسلامة المواطن والمقيم على كامل تراب المملكة، وأن البحرين ومن خلال تعاملها الاحترافي في مواجهة هذا الوباء أصبحت من أفضل الدول تعاملاً مع فيروس كورونا والحد من انتشاره، وستستمر البحرين في كسب المزيد من النجاحات والطموحات في جميع المجالات، كما أنها ستحقق أهداف رؤية 2030 وتطلعاتها لتنمية مسيرة هذا الوطن العزيز، لتنطلق إلى مرحلة جديدة ومستقبلية في بيئة مثالية تعتمد على السواعد الوطنية من أبناء هذا الوطن، وذلك ضمن الخطة الوطنية التي رسمت ملامحها قيادتنا الرشيدة.
وقد شهدت المملكة في عهد جلالة الملك عمليات إصلاحية واسعة لتطوير المنظومة الحكومية بمختلف أجهزتها وهيئاتها ومؤسساتها، هذا ما أكده جلالته في خطابه السامي الذي يخدم الوطن والمواطن برؤية ملكية طموحة.

التعليقات

2021 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية .