+A
A-

انتخاب اللواء الإماراتي أحمد ناصر الريسي رئيسا للإنتربول

أعلنت منظمة الشرطة الجنائية الدولية ”الإنتربول“ اليوم الخميس، انتخاب اللواء الإماراتي أحمد ناصر الريسي رئيسا لها لمدة أربع سنوات.

وانتخب اللواء أحمد ناصر الريسي، المفتش العام في وزارة الداخلية الإماراتية منذ عام 2015، الجمعة، رئيساً للمنظمة الدولية للشرطة الجنائية (الإنتربول)، خلال اجتماعها التاسع والثمانين في مدينة اسطنبول التركية.

الريسي أعلن عن انتخابه الجمعة، قد كان المرشح الأوفر حظاً للمنصب، وهو عضو اللجنة التنفيذية للإنتربول ممثلا لقارة آسيا خلال السنوات الثلاث الماضية.

وعلق المستشار الدبلوماسي لرئيس الإمارات، أنور قرقاش على اختيار الريسي بالقول: ”نبارك للإمارات وللواء أحمد الريسي انتخابه رئيسًا للإنتربول، الفوز شهادة بإنجازات وكفاءة بلادنا في مجال إنفاذ القانون وترسيخ الأمن ضمن المعايير الدولية وتقديرًا للسجل الشخصي المشرف للريسي، حملة التشويه والتزييف المنظمة والمكثفة تحطمت على صخرة الحقيقة فالواقع لا تحجبه الأكاذيب“.