العدد 4960
السبت 14 مايو 2022
العملات الرقمية.. الوجه والوجه الآخر
السبت 14 مايو 2022

نعيش في عصر قلّت فيه العمليات النقدية المعتادة وهيمنت فيه العمليات والمدفوعات الإلكترونية، فظهر ما يسمى بالعملات الرقمية أو المشفرة “Cryptocurrencies”. بدأ هذا العصر في عام 2009 مع ظهور العملة الرقمية الأولى وهي عملة البيتكوين، تلتها العملات الأخرى مثل Litecoin وEthereum. وبالرغم من أنها قوبلت بالكثير من الشك في بداية ظهورها إلا أنها لاقت رواجًا على نطاق واسع في مختلف دول العالم، وشهدت طلبًا متزايدًا عليها أدّى إلى زيادة أسعارها إلى مستويات قياسية لا يمكن تصورها. 
العملات الرقمية هي عملات غير ملموسة متوفرة في شكل رقمي أو إلكتروني بدلًا من الشكل المادي، ويتم التعامل بها باستخدام جهاز كمبيوتر أو محفظة إلكترونية، ولكنها تحتوي على جميع الخصائص الكامنة في العملة المادية ويمكن استخدامها لتنفيذ عمليات الدفع حيث يمكن لأي شخص شراء وتخزين وبيع العملات الرقمية من خلال الأجهزة الذكية.
وللعملات الرقمية الكثير من الإيجابيات من أهمها ما يلي: 
- على عكس العملات العادية التي تواجه خطر التضخم، فإن العملة الرقمية هي فكرة ولدت على أساس تحديد قيمتها السوقية التي تزداد مع ارتفاع الطلب عليها، مما يزيد من قيمتها ويحميها من التضخم على المدى الطويل.
- تعتمد العملات الرقمية على خوارزميات مختلفة يصعب فك تشفيرها أو تحليلها مما يجعلها آمنة نسبيًّا.
- للعملات الرقمية سعر صرف حيث يمكن استبدال العملات الرقمية بالعملات العادية مثل الدولار الأميركي أو اليورو، وهذا ساهم في انتشارها وزيادة الطلب عليها. 
- على خلاف العملات العادية التي يسيطر عليها البنك المركزي، فإن العملات الرقمية لامركزية ولا يمكن التحكم فيها أو إيقاف تداولها إلا من قبل الأشخاص الذين يمتلكون الحصة الأكبر منها.
 وبالرغم من إيجابياتها إلا أن العملات الرقمية تعاني من بعض السلبيات أهمها:
- من السهل جدًّا استخدام العملات الرقمية في المعاملات غير المشروعة مثل غسيل الأموال.
- على الرغم من ميزة الخصوصية التي تتمتّع بها العملات الرقمية إلا أنها يمكن أن تكون أحد عيوبها أيضًا. حيث إنه في حالة فقدان المستخدم المفتاح الخاص بمحفظته الرقمية فستبقى المحفظة مقفلة بما فيها من عملات.
- للعملات الرقمية آثار سلبية على البيئة، حيث إن عملية تعدين العملات الرقمية “Mining” تعتبر عملية معقدة تتطلب أجهزة كمبيوتر حديثة ومتطورة، مما يجعلها شديدة الاستهلاك للطاقة.
- في التعامل بالعملات الرقمية، وفي حالة قيام المستخدم بإرسال أموال إلى عنوان محفظة بالخطأ فلا يمكن استردادها.
وفي الختام، فإن بعض الخبراء يشعرون بالقلق من أن انهيارالعملات المشفرة قد يؤدي إلى أزمة اقتصادية عالمية جديدة، في حين أن البعض الآخر ينظر لهذه العملات على أنها وسيلة لتفادي التضخم أو للمضاربة.

التعليقات

2022 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية .