+A
A-

القبيسي لـ"البلاد": 360 "فرشة" تنتظر الأرض البديلة للسوق الشعبي

  • منذ عامين ونحن ننتظر من وزارة الأشغال إيجاد الحل المناسب

  • أصحاب الفرشات من ذوي الدخل المحدود وسنفق لجانبهم

 

قال عضو مجلس بلدي الشمالية عبدالله القبيسي بأن هنالك إغلاق الفرشات بالسوق الشعبي بفترة الجائحة وبإجمالي 360 فرشة كان بدون أي توفير بديل لهم حتى هذه اللحظة.

وأضاف القبيسي بأنه استلم منذ حينها عريضة من قبل أصحاب الفرشات واغلبهم من أصحاب ذوي الدخل المحدود، للمطالبة بتوفير أرض بديلة لهم، حتى يسترزقوا من خلالها.

وأفاد "تابعت مع وزير الأشغال وشؤون البلديات والتخطيط العمراني المهندس عصام خلف منذ حينها، آخرها كان الخميس الماضي، حيث أكدت عليه أهمية بتوفير أرض بديلة لهم، خصوصا وان الوزارة مستفيدة من تحصيل الايجار وبمعدل 8000 دينار شهرياً، ولقد اكد لي السعي للبحث عن ارض بديلة، وانه سيتم الاستعانة بادراتي الأوقاف السنية والجعفرية".

وأضاف "الأسواق الشعبية المصغرة موجودة بأغلب الدول كالسعودية ومصر والسودان وتركيا، وتساعد الأسر المتعففة ومحدودة الدخل على الترزق، لكنه لم يعد موجود بالبحرين، مع أنه عريق ويعود الى ثلاثينات القرن الماضي".

وزاد القبيسي "بعد هذا التاريخ المميز لهذا السوق العريق، تم اغلاقة بشخطة قلم، وعليه من الضرورة منحه الأولوية لكي يعود مجدداً، عبر تخصيص ارض لهذه الأسر البسيطة، ما من شأنه أن يحفظ كرامتهم، ولا خلاف على المكان، سواء في الجنوبية أو الشمالية او المحرق أو العاصمة، وسنقف الى جانبهم حتى تحقيق المطالب".