العدد 5000
الخميس 23 يونيو 2022
المتقاعدون وحصان طروادة
الخميس 23 يونيو 2022

تروي أسطورة “حصان طروادة” الذي يعد أكبر حصان خشبي في التاريخ بطول 108 أمتار ووزن ثلاثة أطنان، أن حصار الإغريق لطروادة انتهى مع ابتداعهم حيلة ماكرة، حيث بنوا هذا الحصان وبه تجويف ضخم امتلأ بالمحاربين الإغريق بقيادة “أوديسيوس” وقدموه لأهل طروادة كعرض سلام.


وبعد دخول الحصان طروادة في احتفال كبير، وعند نزول الليل، والسكان في حالة سكر، خرج المحاربون الإغريق من الحصان، وفتحوا أبواب المدينة لبقية الجيش لدخولها، فنهبت المدينة بلا رحمة، وقتل كل الرجال، وأخذ كل الأطفال والنساء كعبيد.


ما يحدث اليوم من قبل بعض المرشحين الجدد للانتخابات، وأعني النيابية تحديداً، من مزايدات على ملف المتقاعدين ومطالبهم، واحتياجاتهم اليومية، هو أقرب لقصة حصان طروادة هذا، عبر محاولة كسب رضاهم عبر المزايدة على هذا الملف، والذي يمثل هاجساً مهماً لكل بيت بحريني. المراهنة على أوجاع الناس، عبر تقمص الفرد شخصية لا تمت له بصلة، والدخول بها في ملفات أو مشاريع محسومة، وببصمة ورضا النواب، هو نوع من دغدغة المشاعر الزائفة للناس، على أساس مصلحي بحت، للوقوف إلى جانب بعض المرشحين، عند صناديق الاقتراع والتصويت لهم.


هذه القصص المملة، ما كان لها أن تتكرر إلا بنجاح سابقاتها، والتي تحمل الناخبين اليوم مسؤولية الوعي التام لمسؤولياتهم تجاه وطنهم وعوائلهم، أول هذه المسؤوليات منع المتسلقين، والمنافقين، من الوصول إلى المجلس التشريعي، وكذلك المجالس البلدية.

التعليقات

2022 © جميع الحقوق محفوظة, صحيفة البلاد الإلكترونية .