+A
A-

“البحرين الوطني” يحصد جائزة أفضل بنك للخدمات المصرفية للأفراد

حصد بنك البحرين الوطني جائزة “أفضل بنك للخدمات المصرفية للأفراد” التي تمنحها شركة ميدل إيست إيكونوميك دايجست (ميد) من قبل جوائز التميز المصرفي بمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا لعام 2022. ويأتي هذا التكريم تقديرًا لالتزام البنك بتقديم أفضل الخدمات والمنتجات لعملائه وذلك تماشيًا مع وعده ليكون “أقرب لكم”.
ويأتي حصول بنك البحرين الوطني على هذه الجائزة المرموقة ليقف شاهدًا على إنجازاته في قطاع الخدمات المصرفية للأفراد وتقديرًا لتاريخه العريق ومكانته الريادية في القطاع المصرفي، حيث تم تسليط الضوء على جهوده المستمرة لتقديم خدمات ومنتجات ضمن مجموعة متنوعة من الخدمات المصرفية الرقمية مصممة خصوصًا لتلبية احتياجات العملاء.
ويلتزم بنك البحرين الوطني بتضمين مبادرات الحوكمة البيئية والاجتماعية وحوكمة الشركات (ESG) ضمن عروضه، حيث يسعى لتقديم خطط تمويلية مستدامة وصديقة للبيئة بالتعاون مع مختلف المنظمات في المملكة على مدار العام. كما يقدم البنك لعملائه أسعارًا خاصة مقابل شراء السيارات الهجينة / الكهربائية، إضافة إلى تركيب ألواح الطاقة الشمسية.
وتعليقًا على هذا الإنجاز، قال الرئيس التنفيذي لبنك البحرين الوطني جان كريستوف دوراند “نفخر بحصولنا على جائزة “أفضل بنك للخدمات المصرفية للأفراد” من جوائز التميز المصرفي بمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا 2022، حيث تُعد الخدمات المصرفية للأفراد إحدى الركائز الأساسية لأنشطة بنك البحرين الوطني. ومما لا شك فيه، إن هذه الجائزة تؤكد على جهودنا وتفانينا تجاه مجتمعنا، كوننا نسعى دومًا لتقديم خدمات ومنتجات تهدف لإثراء حياة عملائنا وتسهيل معاملاتهم المصرفية. كما يتطلع بنك البحرين الوطني لتعزيز مكانته كالبنك المفضل في هذا القطاع الحيوي، علاوة على ترسيخ ثقافة المسؤولية الاجتماعية والحوكمة القوية داخل وخارج المؤسسة”.
من جانبه، قال رئيس تنفيذي للخدمات المصرفية للأفراد في بنك البحرين الوطني صباح الزياني “يأتي حصولنا على جائزة التميز المصرفي بمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا لعام 2022، ليعزز من مكانتنا الرائدة في قطاع الخدمات المصرفية للأفراد. وقد تمكنا – على مدى الأعوام القليلة الماضية – من اتخاذ خطوات كبيرة نحو تطوير خدماتنا ومنتجاتنا بشكل كبير، الذي جاء في أعقاب الاستماع لاحتياجات عملائنا وتحديد متطلباتهم بحسب الأولوية، ووضعهم في مركز عملياتنا. ونحن نسعى جاهدين للحفاظ على مكانة البنك الرائدة في السوق عن طريق تبني مبادرات مختلفة وطرح ابتكارات رقمية”.
بينما أعقبت لجنة تحكيم ميد لجوائز التميز المصرفي بمنطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا بقولها “لقد تمكن بنك البحرين الوطني من إرساء معايير التحول الرقمي متصدرًا بذلك الثورة الرقمية في المملكة، ومحققًا نتائج ممتازة على أساس سنوي عبر مقاييس الأعمال الرئيسية. ومع قيام القيادة الصارمة بتطبيق الاستراتيجية السليمة اعتمادًا على الخبرة التكنولوجية، يتمكن البنك من الاستجابة لمتطلبات العملاء المتغيرة وتحقيق النجاحات المستمرة”.
وشهد بنك البحرين الوطني رحلة نمو مرنة، إذ حصد لقب البنك المفضل على الصعيدين المحلي والإقليمي، وسعى لتطوير ممارساته التجارية بشكل أكبر، بغية الحفاظ على وعده أن يكون “أقرب لكم”.